عاجل
الجمعة 19 يوليو 2024 الموافق 13 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

حسام حفني عضو التنسيقية: مشروع رأس الحكمة نقلة نوعية وسيضع المدينة على خريطة السياحة العالمية

حسام حفني عضو تنسيقية
حسام حفني عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين

أشاد حسام حفني عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين عن حزب الريادة وعضو الهيئة العليا للحزب، إعلان رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي تفاصيل الشراكة الاستثمارية الضخمة مع الإمارات لتطوير مدينة رأس الحكمة التي تعد أكبر صفقة استثمار مباشر في تاريخ البلاد،مؤكدا أن  المشروع  يعد نقلة نوعية غير مسبوقة للاقتصاد الوطني على كافة المستويات  في ظل التحديات التي تواجه  الدولة المصرية.

تطوير مدينة رأس الحكمة

وأشار حفني - في تصريحات اليوم -  إلى أن  تطوير مدينة رأس الحكمة بمطروح يضعها على خريطة السياحة العالمية خلق ملايين فرص العمل للشباب المصري  كما أن هذه الصفقة دليل على الفراصة الواعدة  للاقتصاد المصري.

وأضاف حفني أن صفقة مشروع مدينة رأس الحكمة، هي نتاج لتحسين مصر مناخ الاستثمار بشكل كبير في الفترة الأخيرة حيث اتخذت الدولة العديد من الإجراءات الجاذبة للاستثمار  بناء على توجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسي.

مشروعات الطرق  مهدت لاستقطاب استثمارات أجنبية ضخمة

ولفت إلى أن  مشروعات البنية التحتية ومشروعات الطرق  مهدت لاستقطاب استثمارات أجنبية ضخمة

وأشاد عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين  بالشراكة التاريخية والاقتصادية بين مصر والإمارات، والتي تمخضت عن أضخم صفقة استثمارية في تاريخ  البلاد مؤكدا أن الاقتصاد الوطني سيجني ثمار هذه الصفقة في القريب العاجل وستساهم في مواجهة التضخم وزياة الحصيلة الدولارية.

تفاصيل صفقة رأس الحكمة

ووقعت مصر ودولة الإمارات العربية المتحدة، مراسم توقيع عقد تطوير وتنمية منطقة رأس الحكمة، بشراكة استثمارية كبرى بين مصر والإمارات بمقر مجلس الوزراء بالعاصمة الإدارية الجديدة.

كشف الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، مقابل صفقة مشروع رأس الحكمة، قائلا:"تسدد شركة أبو ظبي مبلغ  ٣٥ مليار دولار سيتم دفعهم خلال شهرين، حيث ١٥ مليار دولار خلال أسبوع، و٢٠ مليار دولار بعد اسبوعين، وحصة من أرباح المشروع".

وأضاف مدبولي، في كلمته التي يرصدها تحيا مصر:تنمية رأس الحكمة تأتي في إطار مخطط تنمية مصر 2030 واللي دولة بتنفذه منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي مقاليد الحكم..وهو مشروع تنمية مصر كلها، موضحا أن المشروع كان محدد منطقة الساحل الشامل أنها تستوعب أكبر قدر سكاني من مصر، علشان كدا المخطط وضع مجموعة من مدن يتم تنميتها.. والممخطط حدد تحديدا العلمين، جربوب، و رأس الحكمة، علشان يكون عندي سلسة جديدة من مدن الذكية تستوعب ملايين السكان وتخلق ملايين من فرص العمل للشباب".

تابع موقع تحيا مصر علي