عاجل
السبت 13 أبريل 2024 الموافق 04 شوال 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

خبيرة سوق المال عن رأس الحكمة: يعيد الثقة في الاقتصاد المصري

خبيرة سوق المال
خبيرة سوق المال

أكدت خبيرة سوق المال الاستاذة رانيا يعقوب أن صفقة رأس الحكمة بين مصر ودولة الإمارات أعادت الثقة في الاقتصاد المصري وسوف تعمل على جذب المستثمر الأجنبي والمحلي.

خبيرة سوق المال: مصر ليست الأولى التي تقوم بعمليات التخارج

اكدت خبيرة سوق المال الاستاذة رانيا يعقوب، خلال استضافة رصدها موقع تحيا مصر لبرنامج صالة التحرير من تقديم الاعلامية عزة مصطفى المذاع عبر شاشة صدى البلد، على ان مصر لم تصنع العجب من خلال تخرجها من بعض المشروعات حيث ان هناك الكثير من الدول الكبرى التي تقوم بالتخرج من المشروعات مثل السعوديه التي تخرجت من شركه اورامكو بالاضافه الى ان دبي تقوم كل حين والاخر بطرح استثمارات في اماكن مختلفه لذلك مصر ليست الدوله الاولى التي تفعل ذلك وهو امر طبيعي وتابع للمعايير الدوليه مؤكده على ان ابيع اصول الدوله يختلف عن الاستثمار وهو ما تقوم به مصر حيث تقوم بالاستثمار المباشر وهو الهدف الاهم لجذب الاستثمارات الاجنبيه المباشرة.

خبيرة سوق المال تكشف مميزات الاستثمار الأجنبي

واوضحت خبيرة سوق المال، ان مميزات المستثمر الاجنبي المباشر هو انه يظل في مصر على المدى الطويل ويحتاج الى حصه حكيمه في الشركه التي سوف يدخل بها بالاضافه الى مميزات ارض بحق انتفاع يبقى فيها عدد سنوات طويله وسوف اقوم بتشغيل صناعه محليه وصناعات بصوره مباشره او غير مباشره وسوف يدفع ضرائبه وكما انه يقوم بالتصدير وبالتالي المستثمر الاجنبي المباشر هو اهم ما تكذبه اي دوله على مستوى العالم مؤكده على انه ليس بيع اصول بل انها ارض يتم طرحها ويبقى المستثمر فتره طويله في هذا المكان ويقوم بتشغيل الكثير من العمالة وسيكون مصدر لرزق الكثير وغيرها وهو ذلك معنى التطوير.

خبيرة سوق المال: من المتوقع مجموعة من الاستثمارات الفترة القادمة

واضافت خبيرة سوق المال، اننا توقعنا ان مشروع رأس الحكمة هو الذي سيكون البداية او البوابة للاتفاقيات والصفقات الضخمة لأنها تعيد الثقة في قدرة الاقتصاد المصري على جذب استثمار أجنبي مباشر لأن المستثمر في حال لم يكن لديه ثقه أثناء دخوله الى تلك الدولة لن يخاطر لذلك فان هذه العملية تعتبر شهادة ثقه للمستثمرين الأجنبيين والمحليين، ومن المتوقع مجموعة من الصفقات الاخرى على المستوى الصناعي خصوصا انه طول تلك السنوات الماضيه كان هناك استحواذ من الصناديق العربيه على الاستثمارات في الكثير من القطاعات الأخرى في مصر.

تابع موقع تحيا مصر علي