عاجل
الخميس 30 مايو 2024 الموافق 22 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

استئناف المساعدات من قبرص إلى غزة بعد توقفها عقب مقتل عمال إغاثة دوليين

سفينة مساعدات تابعة
سفينة مساعدات تابعة للمطبخ المركزي العالمي

كشف مصدر قبرصي إن شحنات المساعدات إلى غزة من قبرص استؤنفت في ساعة متأخرة من مساء الجمعة، مع وجود سفينة تحمل مواد غذائية إلى المدينة الفلسطينية بعد توقفها في أعقاب مقتل سبعة من عمال الإغاثة دوليين في غارة إسرائيلية بقطاع غزة.

استئناف المساعدات من قبرص إلى غزة بعد توقفها عقب مقتل عمال إغاثة دوليين

وفي أوائل أبريل، قد أوقفت منظمة "المطبخ المركزي العالمي" غير الحكومية المساعدات مؤقتًا لمراجعة نشاطها في القطاع بعد الهجوم الذي وقع، مما أدى إلى وقف الشحنات المباشرة إلى غزة من قبرص.

سفينة تابعة للمطبخ المركزي العالمي 

وذكر مصدر قبرصي إن سفينة شحن صغيرة غادرت ميناء لارنكا مساء الجمعة محملة بمساعدات تبرعت بها دولة الإمارات العربية المتحدة.

وكانت الولايات المتحدة قد بدأت أيضًا في بناء رصيف عائم على ساحل البحر الأبيض المتوسط ​​في غزة، والذي سيمكن من فحص تسليم المساعدات مسبقًا في قبرص بإشراف إسرائيلي. وبمجرد وصول تلك المساعدات إلى غزة، فإنها ستظل بحاجة إلى المرور عبر نقاط التفتيش الإسرائيلية على الأرض. 

وفي 4 أبريل، أعلنت منظمة "وورلد سنترال كيتشن" الخيرية، أن غارة جوية أسفرت عن مقتل 7 من عمال الإغاثة الدوليين وسائقهم الفلسطيني، بعد ساعات من نقلها سفينة محملة جديدة بالمواد الغذائية إلى شمال قطاع غزة، الذي عزلته قوات الاحتلال الإسرائيلي ودفعته إلى حافة المجاعة.

وقالت منظمة وورلد سنترال كيتشن في بيان نشرته عبر صفحتها الرسمية على منصة إكس آنذاك:"  قتلت القوات الإسرائيلية سبعة عمال إغاثة إنسانية يعملون لدى المطبخ المركزي العالمي، وهي منظمة إنسانية معترف بها دوليا. وكان عمال الإغاثة الذين قُتلوا من مواطني أستراليا، وكندا/الولايات المتحدة (مواطن مزدوج الجنسية)، وغزة، وبولندا، والمملكة المتحدة". 

وأضاف بيان وورلد كيتشن :"واعترفت إسرائيل بعمليات القتل، لكنها وصفتها بأنها "حدث مأساوي ألحقت فيه قواتنا الضرر بغير المقاتلين عن غير قصد، وأنه شيء يحدث في الحرب".

وأكدت إن:" إجراء تحقيق مستقل هو السبيل الوحيد لتحديد حقيقة ما حدث، وضمان الشفافية والمحاسبة للمسؤولين، ومنع الهجمات المستقبلية على عمال الإغاثة الإنسانية".

نتنياهو: نأسف عن الحادثة مأساوية التي قصفت قواتنا أبرياء في قطاع غزة عن غير قصد

وتعقيباً على هذا الحادث، قال نتنياهو إن: "القوات الإسرائيلية قصفت عن غير قصد أبرياء في قطاع غزة.. ونأسف عن الحادثة مأساوية التي قصفت قواتنا أبرياء في قطاع غزة عن غير قصد. يحدث ذلك في الحرب، ونحن نحقق فيه بدقة".

وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي: "نحن على اتصال مع الحكومات وسنبذل قصارى جهدنا لمنع حدوث مثل هذه الحوادث في المستقبل".

تابع موقع تحيا مصر علي