عاجل
السبت 22 يونيو 2024 الموافق 16 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

تراجع أسعار النفط اليوم الخميس.. وخام برنت يسجل 83.52 دولار للبرميل

النفط
النفط

شهدت أسعار النفط اليوم الخميس 30 مايو انخفاضًا، مع انتظار الأسواق لأحدث بيانات مخزونات النفط الخام الأمريكية حيث أنه في الوقت نفسه، تعززت علامات قوة الاقتصاد الأمريكي، مما يزيد من توقعات استمرار ارتفاع تكاليف الاقتراض لفترة أطول، مما قد يؤثر سلبًا على الطلب.

انخفاض في أسعار النفط اليوم الخميس 

وتم تسجيل انخفاض بسيط في أسعار النفط اليوم الخميس، حيث انخفضت عقود خام برنت بتسعة سنتات أو 0.1٪ لتصل إلى 83.52 دولار للبرميل ضمن أسعار النفط اليوم الخميس، وهبطت أيضًا عقود خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بثلاثة سنتات أو 0.04٪ إلى 79.19 دولار بحلول الساعة 0046 بتوقيت جرينتش.

أسعار النفط اليوم الخميس 

وزير البترول يسلط الضوء على أهمية النفط 

وأوضح المهندس طارق الملا وزير البترول، أهمية القطاع البترولي في مصر ودوره الحيوي في تلبية احتياجات البلاد من النفط والغاز الطبيعي حيث يُعتبر القطاع البترولي محركاً رئيسياً للاقتصاد المصري ويسهم في دعم العديد من القطاعات مثل الكهرباء والنقل والصناعة والتجارة و تعكس هذه الاستراتيجية الحكيمة لتلبية الاحتياجات المحلية والاعتماد على الاستيراد لتحقيق التوازن الضروري لتحقيق الاكتفاء الذاتي ودعم النمو الاقتصادي.

النفط

تكاليف استهلاك الوقود في مصر

وفي تصريحاته لقناة CBC، كشف المهندس طارق الملا عن تكاليف استهلاك الوقود في مصر حيث تصل إلى حوالي 55 مليار دولار سنويًا، ويعمل قطاع البترول على توفير هذه الكميات بتكلفة تتراوح بين 20-22 مليار دولار فقط، كما أشار إلى أن هذه التكاليف تشمل تكاليف الشركات العالمية في استخراج البترول والغاز، بالإضافة إلى تكاليف الاستيراد التي تتراوح بين 10-12 مليار دولار سنويًا وهذه التكاليف تتأثر بتغيرات سعر الصرف وأسعار خام بترول برنت العالمية.

ولفت إلى أن قطاع الكهرباء يعتبر من أهم القطاعات التي توجه إليها كميات الوقود في مصر، خاصة مع توجيه 60% من امدادات الغاز الطبيعي إلى قطاع الكهرباء، حيث يزيد استهلاك الغاز الطبيعي في فصل الصيف مع ارتفاع درجات الحرارة، مما يستدعي توفير مبالغ كبيرة لاستيراد الغاز المسال والمازوت الذي يعتبر وقود بديل مهم في محطات الكهرباء ويستخدم لضمان جاهزية المحطات في حالات الطوارئ.

وسلط الملا الضوء على أهمية توفير الغاز الطبيعي للقطاع الصناعي والأنشطة اليومية لضمان استمرار الإنتاج والتنمية، حيث يجب أن يتم تلبية احتياجات الكهرباء والصناعة من خلال الاستيراد لضمان استمرارية القطاعات الحيوية.

وأشار الوزير إلى التحديات التي تواجه قطاع البترول في توفير الوقود لقطاع الكهرباء، حيث يتحمل القطاع فارق تكلفة كبير بسبب توريد الغاز الطبيعي والمازوت بأسعار أقل من تكلفتها الفعلية، وهذا يعتبر تحديا كبيرا يجب التصدي له لضمان استدامة القطاع.

تابع موقع تحيا مصر علي