عاجل
الجمعة 19 يوليو 2024 الموافق 13 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

اخبار مجلس النواب اليوم: ثورة 30 يونيو نبراسًا للتقدم الذي ينشده المصريون بعد الفوضى والإرهاب

مجلس النواب
مجلس النواب

اخبار مجلس النواب اليوم الأحد، تضمنت عددا من الأحداث الهامة من بينها تهنئة نواب البرلمان للرئيس عبد الفتاح السيسي والشعب المصري بمناسبة الذكرى الـ11 لثورة 30 يونيو، مؤكدين أنها شاهدة على النقلة التي سيسطرها التاريخ من نور، حيث تغلب الشعب المصري مدعومًا بجيشه الأبي والصامد وقيادته الحكيمة والرشيدة للخروج من براثن الظلام والجهل التي خطط لها أهل الشر، موضحين أن 30 يونيو تعبيرًا صريحًا عن إرادة الشعب المصري في استعادة وطنه من قبضة التطرف والفوضى، وتجسد حُلمًا طالما راود أبناء هذا الوطن العظيم.

نواب: ثورة 30 يونيو تعتبر نقطة تحول حاسمة

وأوضح نواب البرلمان،  أن ثورة 30 يونيو تعتبر نقطة تحول حاسمة، حيث رفض المصريون حكم جماعة الإخوان الإرهابية التي قادت البلاد إلى حالة من التراجع والاضطراب، واستجابت فيها القوات المسلحة بقيادة الفريق أول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع آنذاك، لنداء الشعب، مُعلنًا عن خارطة طريق تهدف إلى إعادة بناء الدولة على أسس الديمقراطية والعدالة والتنمية، لنكون اليوم على مشارف جمهورية جديدة لدولة متقدمة حديثة تليق بأحلام المصريين.

وأكد نواب البرلمان،  على أن مصر الآن تسير على دروبٍ مستنيرة بخطى واثقة نحو التقدم في مسيرة عظيمة لأجل البناء والتنمية تحت قيادة بصيرة وحكيمة من الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي لم يألو جهدًا لتحقيق أحلام المصريين في بناء دولتهم الحديثة المتقدمة التي يطمحون اليها، مؤكدين نجدد العهد على دعم القيادة السياسية في كل قراراتها لحماية الأمن القومي المصري واستقرار البلاد.

نواب: الرئيس السيسي لم يغفل عن تحقيق العدالة الاجتماعية

وأشارنواب البرلمان، إلى أن الرئيس السيسي لم يغفل عن تحقيق العدالة الاجتماعية، حيث تم إطلاق العديد من المبادرات والبرامج التي تستهدف تحسين مستوى المعيشة للفئات الأكثر احتياجًا، مثل مبادرة "حياة كريمة" التي تهدف إلى تحسين جودة الحياة في القرى والمناطق النائية، كما تم العمل على تطوير التعليم والصحة، بما يعزز من قدرة المواطنين على المشاركة الفعالة في بناء الوطن، مشيدين بالجهود الجبارة لأبطالنا من القوات المسلحة والشرطة المصرية في مكافحة الإرهاب، وتأمين الحدود، وحماية المواطنين، والتي كانت ضريبة قاسية لدحر أهل الشر، لينتج عن هذه الجهود تحقيق حالة من الأمان والاستقرار الذي يعتبر ركيزة أساسية للتنمية والتقدم.
 

وأضاف النواب، أنه بعد مرور 11 عامًا على ثورة 30 يونيو المجيدة، أثبتت الدولة المصرية رؤيتها في أن التطرف والإرهاب لهو عدوها وعدو الشعب المصري الأول، فبعد أن عانى المصريون لعام ملئ بالفوضى والإرهاب، شهدنا فيه اعتداء صارخ على الديموقراطية ومؤسسات الدولة الوطنية وتهديد للسلم والأمن الداخلي وتفجيرات للكنائس وانتشار قؤائم الاغتيالات، إلى دولة أمنة مستقرة يعم فيها الأمن والاستقرار والتنمية وسط محيط إقليمي مضطرب تشتعل فيه نيران الحروب بكل أنحاءه، لتكون ثورة 30 يونيو نبراسًا للتقدم والإزدهار الذي ينشده المصريون.

وأشار  النواب، إلى أن هذه الذكرى الجليلة من عمر الوطن، نتذكر استجابة الجيش المصري بقيادة الفريق أول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع آنذاك، لنداء الشعب مُعلنًا عن خارطة طريق تهدف إلى إعادة بناء الدولة على أسس الديمقراطية والعدالة والتنمية، لنكون اليوم على مشارف جمهورية جديدة لدولة متقدمة حديثة تليق بأحلام المصريين.

تابع موقع تحيا مصر علي