خدمات تحيا مصر

الحكومة تعلن استثمار 1.2 مليار دولار في حقل ظهر

تحيا مصر
أعلنت الحكومة، اليوم الأربعاء، عن استثمار 1.2 مليار دولار في حقل “ظهر” للغاز الطبيعي، الذي جرى اكتشافه في البحر المتوسط عام 2015، ويعد أكبر حقل للغاز الطبيعي جرى اكتشافه في مصر، وتشير تقديرات إلى أنه يحوي 30 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي.

وقالت وزارة البترول والثروة المعدنية في بيان، إنّ ثمة موازنة استثمارية للعام المالي 2019 /2020 بقيمة 1.2 مليار دولار للاستمرار في تكثيف الأنشطة التنموية بمنطقة “ظهر.

وأشارت الوزارة إلى “وضع خطة تهدف لإنتاج حوالي مليار قدم مكعب من الغاز، بالإضافة إلى 1.8 مليون برميل مكثفات، ليصل الإنتاج الكلي بعد اكتمال مراحل المشروع إلى أكثر من 3 مليارات قدم مكعب من الغاز يوميًا”.

وأكد وزير البترول طارق الملا أنّ إنتاج حقل “ظهر” من الغاز خلال العام الماضي ساعد على تحقيق مصر الاكتفاء الذاتي من الغاز، وتوقف مصر عن استيراد الغاز المسال، وهو ما حقق وفرًا من النقد الأجنبي.

وكان الوزير طارق الملا قد قال في وقت سابق إن إنتاج مصر من الغاز سيصل بحلول العام المالي المقبل 2019-2020 إلى 8 مليارات قدم مكعب يوميًا، مقارنة بقرابة 6 مليارات قدم مكعب يوميًا حاليًا.

وبدأت مصر التفكير في التحول إلى مركز إقليمي للطاقة، في أعقاب تنفيذ 7 مشروعات جديدة لزيادة الطاقة الإنتاجية لمعامل التكرير المصرية إلى 40 مليون طن، وكذلك عمليات التوسع في شبكات خطوط أنابيب نقل الزيت الخام والغاز إلى أوروبا، بالإضافة إلى تنفيذ 4 مشروعات جديدة كبرى لتنمية وإنتاج الغاز من الحقول المكتشفة بالبحر المتوسط ودلتا النيل.