خدمات تحيا مصر

مصر تتسلم الدفعة الخامسة من قرض صندوق النقد الدولي

تحيا مصر
تسلمت القاهرة الدفعة الخامسة من قرض صندوق النقد الدولي، بقيمة ملياري دولار.

وقال مصدر مسؤول بالبنك المركزي المصري، إن الدفعة الجديدة من قرض صندوق النقد سيجري استخدامها في دعم الموازنة العامة للدولة، وستنعكس إيجابًا على الاحتياطي النقدي.

وارتفع صافي الاحتياطات الأجنبية للبنك المركزي المصري، بواقع 66 مليونًا إلى 42.616 مليار دولار نهاية يناير الماضي، مقابل 42.550 مليار دولار في الشهر السابق له.

وأوضح المصدر أن مصر تسلمت الدفعة الخامسة بقيمة 2 مليار دولار، مساء الثلاثاء، بعد موافقة المجلس التنفيذي لـ”النقد الدولي”.

والاثنين، أعلنت مصر موافقة صندوق النقد الدولي على منحها ملياري دولار، تمثل الشريحة الخامسة من إجمالي قرض بقيمة 12 مليار دولار.

وبعد تسلم القاهرة الدفعة الخامسة، تكون مصر قد تسلمت 10 مليارات دولار.

وأعلن وزير المالية المصري، محمد معيط، الثلاثاء، أن صندوق النقد الدولي سيجري المراجعة الخامسة والأخيرة لبرنامج بلاده الاقتصادي، في يونيو/حزيران 2019، وتسبق الدفعة الأخيرة من القرض البالغة كذلك ملياري دولار.

وارتفع الدين الخارجي لمصر بنسبة 15.2 بالمائة إلى 93.130 مليار دولار حتى سبتمبر 2018، مقابل 80.831 مليار دولار في الشهر نفسه من 2017، وفقًا لبيانات المركزي المصري.