خدمات تحيا مصر

البنك المركزي المصري يرفع نسبة التمويل العقاري في البنوك الضعف

تحيا مصر
أعلن البنك المركزي المصري عن رفع نسبة التمويل العقاري في البنوك الضعف من 5% إلى 10% من إجمالى محفظة القروض فى البنوك العاملة فى السوق، مع استثناء بنكى العقارى والتعمير والإسكان، طبقًا لإصدار مبادرة جديدة للتمويل العقارى لمتوسطى الدخل فى 19 ديسمبر الماضى بشريحة تمويلية 50 مليار جنيه وبفائدة 10% متناقصة، في سياق دعم البنك المركزي المصري لخطط التنمية.


البنك المركزي المصري
وأوضح محمود جاد، محلل القطاع العقارى، إن قرار البنك المركزى المصري بزيادة نسبة التمويل العقارى من 5% إلى 10% من إجمالى محفظة القروض فى البنوك يأتى استكمالا لمبادرة الـ50 مليار جنيه، التى أطلقها المركزى في أواخر السنة الماضية، حتى تستطيع البنوك التى بلغت نسبة الحد الأقصى الدخول فى المبادرة وتقديم قروض أكثر.

وقال الخبير الاقتصادي أن تحريك السوق التى تعانى من تباطؤ فى الفتره الأخيرة، موضحًا أن نسبة الـ10% شاملة جميع القروض الخاصة بالتمويل العقارى سواء العملاء أو الشركات، مشيرا إلى أن المبادرة ستفيد العملاء، وبالتالى ترتفع مبيعات الشركات، حيث سيتجه الافراد إلى التمويل العقارى نتيجة ارتفاع اسعار الوحدات وعدم استطاعتهم توفير ثمن الوحدة.

طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري
وكان طارق عامر محافظ البنك المركزى أعلن فى ديسمبر الماضى، إطلاق مبادرة للتمويل العقارى بقيمة 50 مليار جنيه بفائدة متناقصة 10%.

اقرأ أيضًا.. محافظ البنك المركزي المصري يؤكد قدرة الاقتصاد القومي على مواجهة التحديات

وأشار إلى أن مبادرة المركزى فى ديسمبر الماضى مفيدة للعميل، ولكن ما زالت فوائد قروض الشركات مرتفعة وفقا لاسعار البنك المركزى بالاضافة إلى الرسوم وهامش ربح البنوك، مشير إلى انه رغم تخفيض البنك المركزى لاسعار الفائدة الفترة الماضية الا ان السعر المناسب لفائدة التمويل العقارى يجب أن يكون اقل من 10%.