عاجل
السبت 13 أغسطس 2022 الموافق 15 محرم 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

مصر تتوسط.. والجيش الإسرائيلى: نستعد لأسبوع من القتال فى غزة

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أعلن الجيش الإسرائيلى عن استعداده لأسبوع من القتال فى قطاع غزة، وقال المتحدث باسم جيش الدفاع الإسرائيلى أفيخاي أدرعي، صباح السبت، إن الجيش الإسرائيلى شن 30 غارة على أكثر من 40 هدفا تابعا لحركة الجهاد الإسلامي باستخدام 55 صاروخ وقذيفة. 

تحيا مصر

إسرائيل تقصف مواقع تتبع لحركة الجهاد

وأضاف أدرعي أن من بين الأهداف التى استهدفتها الغارات الإسرائيلية 5 رجمات صاروخية، و 6 ورش عمل لإنتاج الأسلحة، ومستودعان لتخزين قذائف صاروخية، ومستودع واحد لتخزين قذائف الهاون، و6 مواقع رصد تابعة لحركة الجهاد الإسلامي.

وأوضح المتحدث باسم جيش الدفاع الإسرائيلى أنه :" منذ بداية الحملة أطلقت حركة الجهاد الإسلامى نحو 160 قذيفة صاروخية اتجاه إسرائيل، عبرت نحو 130 منها الحدود، فى حين سقطت 30 أخري داخل قطاع غزة.

وتابه قائلا أن:" القبة الحديدية اعترضت 60 قذيفة وصاروخا بنسبة نجاح تفوق 95% فى حين سقطت بقية القذائف فى مناطق مفتوحة أو فى مناطق لا تحتاج إلى اعتراضها.

 

اعتقال 19 عنصر فى حركة الجهاد

وفى سياق متصل أعلنت إسرائيل باعتقال 19 فرد من حركة الجهاد الإسلامي فى الضفة الغربية. 

ووفق بيان الجيش الإسرائيلى أن:" الجنود وعناصر من جهاز الأمن الداخلى "شين بيت" قاموا بتنفيذ عمليات بعدة مواقع فى الضفة الغربية من أجل إلقاء القبض على عناصر من حركة الجهاد الإسلامى".

ويشار إلى أن الجيش الإسرائيلى شن يوم الجمعة، غارات جوية على قطاع غزة مما أسفر عن سقوط قتلى من بينهم قيادي فى حركة الجهاد، وفى مقابل ذلك ردت حركة الجهاد بصواريخ اتجاه إسرائيل. 

وساطة مصرية

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية السبت، مقتل 11 شخصا بالغارات الإسرائيلية على قطاع غزة.

ومن ناحية أخرى، أكدت مصادر أن مصر تحاول التوسط لتهدئة التوتر، وصرح مصدر أمني مصري، إن جهود الوساطة التى تبذلها مصر مستمرة منذ يوم الجمعة لافتا إلى:" نأمل فى التوصل إلى توافق من أجل عودة الهدوء فى اقرب وقت". 

كما أعلن مصدر مصري أن وفد من حركة الجهاد الإسلامي قد يتوجه للقاهرة اليوم.

ويذكر أن هذا التصعيد يأتي بعدما اعتقلت إسرائيل فى وقت سابق هذا الأسبوع، القيادي فى حركة الجهاد باسم السعدي، وأعلنت إسرائيل أن عناصر من الحركة فى غزة كانوا يخططون لشن هجوم على جنوب إسرائيل ردا على توقيف السعدي، مما جعل إسرائيل تشن غارات وصفتها بالاستباقية. 

تابع موقع تحيا مصر علي