عاجل
الثلاثاء 04 أكتوبر 2022 الموافق 08 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

الاستعانة بـ«سنار الصيادين» لانتشال جثتي «معلم وطفل» ضحايا حادث معدية ببني سويف

سنار الصيادين
سنار الصيادين

لجأ أهالي «ضحيتي» حادث المعدية النيلية بقرية اشمنت ببني سويف إلى الاستعانة، بـ«سنار الصيادين»لمشاركة رجال الإنقاذ النهري جهودهم لإنتشال جثماني «المعلم والطفل»  اللذين لقيا مصرعهما غرقا، إثر سقوطهما من المعدية .

تحيا مصر 

وكان اللواء أسامة حلمي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن بني سويف، تلقى إخطارا من اللواء منصور الدغيدي مدير المباحث الجنائية، بسقوط عدد من المواطنين و9 دراجات بخارية في مياه النيل من معدية قرية أشمنت التابعة لمركز ناصر.

قوات الإنقاذ النهري 

وانتقلت على الفور قوات الإنقاذ النهري ورجال الإسعاف إلى موقع البلاغ واستطاعوا بمساعدة الأهالي من إنقاذ المواطنين، بينما اختفى مروان محمد محمد 9 أعوام، مقيم قرية الميمون التابعة لمركز ناصر، ومحمد إبراهيم داهش، 57 عامًا، معلم، مقيم قرية الرياض بمركز ناصر، وفشلت محاولات انقاذهما، عن أنظار المحيطين، ولم يستطع الأهالي انقاذهما.

وقال محمد سعيد "عامل" من أبناء قرية أشمنت، إن الطفل مروان محمد يستقل المعدية برفقة والدته في طريقه لزيارة قبر والده بقرية أبو صالح، وكان يقف بجوار باب المعدية وأثناء تدافع المواطنين لاستقلال المعدية انفتح باب فجأة فسقطوا في النيل وفشلت محاولات إنقاذه.

وأضاف عمر محمد  ويعمل موظف، تعرض أيضًا محمد إبراهيم"معلم"، مقيم قرية الرياض، للغرق إثر سقوطه من المعدية والذي كان في طريقه لزيارة قبر نجل عمه، ولعدم إجادته السباحة سقط في النيل.

ومن جانبه أكد علي يوسف رئيس مدينة ناصر، أن المعدية حاصلة على التراخيص اللازمة من الإدارة العامة للنقل النهري بوزارة النقل والمواصلات بالقاهرة، وسينتهي ترخيصها في يناير من العام القادم، لافتا إلى أنه يجري مراجعة تلك التراخيص بشكل مستمر.

وأشار إلى توجيهات الدكتور محمد هاني محافظ بني سويف، بإيقاف المعدية لحين مراجعة صلاحيتها الفنية مع الجهات المختصة مع التحقيق في ملابسات الواقعة وصلاحية المعدية فنيا، مع تحرك كافة الأجهزة المعنية لانتشال جثماني المعلم والطفلة اللذان لقيا مصرعهما غرقا.

إيقاف معدية أشمنت ببني سويف

وعلى جانب أخر أحال الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف واقعة سقوط باب معدية أشمنت فى نهر النيل إلى النيابة العامة كما أمر بإيقاف تشغيل المعدية.

كما تابع المحافظ، الإجراءات الجاري تنفيذها والتي كلف بها سيادته بشأن ما تعرضت له احدى المعديات بقرية أشمنت بمركز ناصر ، بعد فتح باب المعدية فجأة، قبل تحركها للعبور من الجانب الغربي إلى الجانب الشرقى لنهر النيل ، بسبب تزاحم المواطنين على ذلك الباب ، أدى إلى سقوط بعض المواطنين والموتوسيكلات التي تم انتشالها بمعرفة الإنقاذ النهري ، وحتى الأن مفقود “فقط " طفل 9 سنوات من قرية الميمون ، ومسن عمره 55 عام من قرية الرياض ، وجاري البحث عنهما.

تابع موقع تحيا مصر علي