عاجل
الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 الموافق 01 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

التنوير ضد الظلامية.. حزب الرئيس الفرنسي ماكرون يغير اسمه إلى "النهضة"

الرئيس الفرنسي إيمانويل
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

وافق حزب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلال مؤتمر على تغيير اسمه من "الجمهورية إلى الأمام" إلى حزب "النهضة". 

تحيا مصر

وتأسس الحزب قبل عام واحد من وصول ماكرون إلى الحكم 2017، وشكل أداة لإعادة انتخابه فى 2022، ويعيد الحزب تشكيل نفسه، فى حين لن يتمكن مؤسسه من السعى للحصول على فترة رئاسية ثالثة فى العام 2027. 

ماكرون: بدون الوحدة المتطرفون سينتصرون

وحذر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي أصبح الرئيس الفخري لحزب النهضة من أنه :" بدون الوحدة، فإن المتطرفين سيفوزون". 

ويعد حزب "النهضة" هو أكبر حزب فى الجمعية الوطنية، مجلس النواب بالبرلمان الفرنسي، لكنه خسر الأغلبية المطلقة فى الانتخابات البرلمانية فى يونيو الماضي. 

وصرحت رئيسة الوزراء الفرنسية إليزابيث بورن خلال المؤتمر :" هذه بداية مرحلة جديدة فى تحول دولتنا"، وأضافت:"اليوم فتحنا صفحة جديدة فى تاريخنا السياسي"

وتابعت رئيسة الوزراء الفرنسية قائلة :" بتغيير الأسم أصبحت الحركة ناضجة". 

 

وخلال المؤتمر دعت بورن إلى مزيد من تكافؤ الفرص، وحثت إلى ضرورة إنشاء مجتمع أكثر عدلا ورحمة، ودعت إلى تحسين الوصول إلى التعليم والرعاية الصحية. 

التنوير فى مواجهة الظلامية

وفى سياق متصل، قال الأمين العام للحزب ستانيسلاس جويريني، أن السبب وراء اختيار الاسم هو أن تكون الحركة وفية لإدارة رئيس الجمهورية فى اتخاذ خيار التنوير ضد الظلامية.

ويذكر أن أعيد انتخاب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون فى مايو الماضي بعد فوزه على منافسته مارين لوبن مرشحة التجمع الوطني وممثلة التيار اليميني المتطرف والتى حصلت على أكثر من 41% من الأصوات. 

ويشار إلى أن خلال الانتخابات التشريعية فى يونيو، خسر ماكرون الغالبية المطلقة فى الجمعية الوطنية الفرنسية، فى حين حصد اليمين المتطرف على 89 مقعدا.

تابع موقع تحيا مصر علي