عاجل
الأربعاء 05 أكتوبر 2022 الموافق 09 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

مصر تؤكد ضرورة الخروج من الجمود الحالي الذي تشهده عملية السلام

تحيا مصر

التقى سامح شكري وزير الخارجية، الخميس ٢٢ سبتمبر الجاري، رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور محمد اشتية، وذلك على هامش أعمال الدورة ٧٧ للجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة بنيويورك، حيث تناول اللقاء مختلف مستجدات الشأن الفلسطيني.

وصرح السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزير شكري حرص خلال اللقاء على استعراض الجهود المصرية الحثيثة لدعم الجانب الفلسطيني على شتى الأصعدة، مؤكداً الموقف المصري الراسخ الداعم للقضية الفلسطينية، وضرورة الخروج من الجمود الحالي الذي تشهده عملية السلام بهدف تحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني المشروعة في إقامة دولته المستقلة.

ومن جانبه، أعرب رئيس الوزراء الفلسطيني عن تقدير بلاده  والشعب الفلسطينى أجمع للجهود المصرية الداعمة للقضية الفلسطينية، بما في ذلك جهودها لتحقيق المصالحة الفلسطينية، والمساعدة في استكمال عملية إعادة إعمار قطاع غزة لتخفيف معاناة الشعب الفلسطيني، ودعم إعادة تحريك عملية السلام من خلال الأطر الدولية المختلفة، ومنها صيغة ميونخ التي عقدت اجتماعاً وزارياً بالأمس في نيويورك في هذا الصدد.

وكانت قد أعلنت وزارة الأشغال العامة فى قطاع غزة، في وقت سابق، عن تضرر قرابة 2000 وحدة سكانية، بتكلفة تقديرية قرابة 3 مليون دولار خلال العملية العسكرية التى شنتها إسرائيل فى قطاع غزة.

تضرر 2000 وحدة سكانية بقطاع غزة خلال العملية الإسرائيلية

وذكر مدير الإدارة العامة للإعمار بوزارة الأشغال محمد عبود، إن قرابة 2000 وحدة سكنية منها 20 وحدة مدمرة بشكل كامل، و80 مدمرة بشكل جزئي غير صالحة للسكن، لافتا إلى ان هذه الإحصائيات هى أولية.

وأضاف:" أن عمليات الحصر ستكون لكل الوحدات المتضررة سواء كان الضرر جزئيا أو بالغا او متوسطا أو خفيفا"، متوقعا أن يتم أنجاز عملية الحصر فى كافة المحافظات خلال أسبوعين.

تابع موقع تحيا مصر علي