عاجل
الإثنين 06 فبراير 2023 الموافق 15 رجب 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

وفاة الطفلة نور ضحية الإهمال الطبي بالغربية

الطفلة نور
الطفلة نور

شهدت قرية شنراق التابعة لمركز السنطة، بمحافظة الغربية، حالة من الحزن عقب وفاة الطفلة نور فرحات ٦ سنوات نتيجة اجرائها عملية استئصال اللوزتين، مما تسبب لها فى تدهور حالتها، ودخولها فى غيبوبة تامة منذ ١٢ يوم.

تحيا مصر 

وأكدت أسرة الطفلة نور، أن جهات التحقيق قررت ندب الطب الشرعي لتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة لقيامهم بالتقدم ببلاغ سابق اتهموا فيه طبيبان بالاهمال والتسبب فى تدهور حالتها ودخولها في غيبوبة وفقدان للوعي عقب اجراؤهما لعملية جراحية لها لاستئصال اللوزتين.

ومن المنتظر ادلاء الأسرة بأقوالهم أمام جهات التحقيق والتصريح بالدفن عقب انتهاء الطب الشرعي من تشريح الجثة وكتابة تقريره حول الوفاة.

تفاصيل الواقعة

يذكر أن الدكتور أحمد غنيم عميد كلية الطب جامعة طنطا بمحافظة الغربية كان قد  شكل لجنة طبية مكبرة من أساتذة الجامعة تضم تخصصات الأطفال والقلب والمخ والأعصاب والاوعية الدموية وتخصصات أخرى منذ ايام  لمناظرة حالة الطفلة نور فرحات ٦ سنوات التلميذة بالصف الاول الابتدائي بالمعهد الازهري بقرية شنراق مركز السنطة والتي كانت محتجزة  بأحد المراكز الطبية المتخصصة بمدينة طنطا بعد نقلها اليه اثراجراؤها لعملية استئصال اللوزتين بأحد المراكز الطبية بمدينة السنطة ودخولها في غيبوبة تامة عقب إجراء العملية لها  وذلك بعد أن أطلقت اسرتها مناشدات عبر مواقع التواصل الاجتماعي لإنقاذ الطفلة حتى تسترد وعيها، بعد التدهور الحاد في حالتها ودخولها في غيبوبة عميقة وانخفاض حاد بنسبة الاكسجين بالدم وخطورة نقلها من المركز الطبي التي ترقدبه حاليا بمدينة طنطا الي مستشفى أخرى حتى جاءت استجابة عميد طب طنطا بإنتقال لجنة مكبرة لمناظرة حالتها وتبين تدهور حالتها واصابتها بفقدان تام للوعي في أدنى درجاته ونقص حاد في الاكسجين وتوقف لوظائف الكلى فضلا عن دخولها في غيبوبة عميقة.

تقديم بلاغ رسمي

كانت قد تقدمت أسرة الطفلة "نور احمد فرحات" ٦ سنوات التلميذة بالصف الاول بالمعهد الازهري بشنراق ببلاغ رسمي تتهم فيه طبيبين  بالاهمال والتسبب فى دخول ابنتهم في غيبوبة تامة وفقدان للوعي تماما أثر اجراؤها جراحة لاستئصال اللوزتين داخل احد المراكز الطبية الخاصة بمدينة السنطة ،حيث أكدت مها مصطفى والدة الطفلة ان نجلتها  دخلت لاجراء جراحة لاستئصال اللوزتين بأحد المراكز الطبية الخاصة بمدينة السنطة  وبعد خروجها من العمليات لم تسترد وعيها وابلغها الطبيب المعالج انها ستسترد وعيها بعد فترة وبعد عودتهم الي المنزل فوجئت بإرتفاع حرارتها  واصابتها بتشنجات عصبية وعدم استردادها للوعي وتواصلت مع احدالاطباء بالقرية الذي حاول افاقتها دون جدوى  وكذلك مع الطبيب الجراح   وطبيب التخدير اللذان قاما بإجراء العملية لها.

ولم تسترد وعيها وساءت حالتها  وتوجهنا الي مستشفى الطوارئ الجامعي بطنطا حيث  أكد لنا الأطباء انها في حالة خطيرة ومصابة بغيبوبة عميقة  وتسمم في الدم وحالتها صعبة واحتياجها الي دخول عناية مركزة وهو الأمر الذى لم يكن متوافرا بالمستشفى.

المراكز الطبية الخاصة

وقمنا بنقلها إلى احدالمراكز الطبية الخاصة بمدينة طنطا لمحاولة إنقاذها حيث أخبرنا الأطباء بصعوبة حالتها واصابتها بميكروب أدى لتوقف الكلى واشتباه حدوث نزيف بالمخ لها وانخفاض مستوى الوعي الي صفرفضلا عن نقص الاكسجين وارتفاع الضغط والحرارة. 

وحاولنا كثيرا لنقلها إلى إحدى المستشفيات التابعة لمديرية الصحة بالمحافظة ولكن طلب مننا إجراء بذل للمخ اولا قبل دخولها خشية ان تكون مصابة بالالتهاب السحائي وهوالامر الذي سيشكل خطورة كبيرة على حياتها لسوء حالتها وخطورك البذل لها.

تابع موقع تحيا مصر علي