عاجل
الجمعة 02 ديسمبر 2022 الموافق 08 جمادى الأولى 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائب محمد أبو العينين: الأزهر منارة تعبر عن الإسلام الوسطي و توافد الطلاب للتعلم في الأزهر يدعم دور القوة الناعمة المصرية

 النائب محمد أبو
النائب محمد أبو العينين

أعلن النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب، الموافقة على مشروع القانون المقدم من الحكومة بتعديل بعض أحكام القانون رقم 103 لسنة 1961 ، بشأن إعادة تنظيم الأزهر والهيئات التي يشملها  في ضوء شروط التعيين في وظائف المعلمين بالأزهر الشريف وآلية التعيين بوظيفة معلم مساعد.
تحيا مصر

إعادة تنظيم الأزهر

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي، أثناء مناقشة تعديل بعض أحكام قانون إعادة تنظيم الأزهر والهيئات التي يشملها.

ووجه وكيل مجلس النواب التحية لرجال الأزهر الشريف، مشيرًا إلى أن التعليم الأزهري منارة و يمثل ثروة علمية، خاصة في ظل ما نشهده من  الربط بين العلوم العملية والعلمية والشريعة الإسلامية، فالأزهر منارة تعبر عن الإسلام الوسطي.

وأوضح "أبو العينين": "في الأزهر يتعلم عدد كبير من الطلاب من الدول المختلفة، ونستقبل ما يقرب من 40 ألف طالب، وهذا يعكس المكانة والرسالة العلمية للأزهر الشريف وسط العالم  فهو يعبرعن الإسلام الوسطي".
وأضاف وكيل مجلس النواب: "الازهر الشريف يعبر عن منارة علمية  هامة تشكل شكل أحد عناصر القوة الناعمة على مستوى العالم  و هذا يفيدنا في العلاقات السياسية والاقتصادية على مستوى العالم".

وشدد النائب محمد أبو العينين على ضرورة توجيه كل أوجه الدعم والتقدير للأزهر الشريف ليكون منارة علمية في كل دول العالم.

وتابع وكيل مجلس النواب: الأزهر الشريف هو القوة الناعمة لمصر التي يجب أن نسوقها للاستفادة منها أقصى استفادة لصالح الدولة المصرية وقال أنه في العام الدراسي 2014/2015، شهد تحويل 88 ألف طالب من التعليم الأزهري إلى التعليم العام، مقابل 6 آلاف من التعليم العام إلى التعليم الأزهري.

وأوضح وكيل البرلمان، أنه في العام الدراسي 2022/2023، شهدت تحويل 60 ألف طالب من التعليم العام إلى التعليم الأزهري، مقابل 6 من التعليم الأزهري للعام، قائلا: هذا له دلالة بأن هناك ثروة علمية في الأزهر الذي يمثل منارة كبيرة في العلوم العلمية والدينية.

وأشار النائب محمد أبو العينين، إلى أن المغتربين من 100 دولة في الأزهر الشريف 40 ألف، وهي ثروة كبيرة يجب الاستفادة منها، قائلا: نحن نسوق علم وشريعة ونضع مكانة عظيمة لمصر في مشر الإسلام الوسطي.

تابع موقع تحيا مصر علي