عاجل
الأحد 03 مارس 2024 الموافق 22 شعبان 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

الهالوين والراقصة الشهيرة.. تفاصيل وأحداث مثيرة جديدة بـ حفل المنصورية

حفل - أرشيفية
حفل - أرشيفية

حفل المنصورية الشهير الذي آثار جدلا واسعا عبر منصات التواصل الإجتماعي فيسبوك وتيك توك وتويتر، والذي تم الكشف عن تفاصيل ومفاجآت جديدة جرت أحداثها خلال الحفل الذي اقامته إحدى المدارس الدولية داخل فيلا بمنطقة المنصورية.

تحيا مصر

تفاصيل جديدة في حفل المنصورية

تفاصيل جديدة في حفل المنصورية، حيث قررت غرفة المشورة المنعقدة في محكمة شمال الجيزة، قبول استئناف النيابة العامة على قرار قاضي المعارضات والمتضمن إخلاء سبيل 12 متهما في الواقعة الشهيرة، وقضت المحكمة من جديد باستمرار حبس المتهمين 15 يوما على ذمة التحقيقات التي تجرى معهم.

وكشفت مصادر تفاصيل ومفاجآت عديدة عن حفل المنصورية، حيث تبين أن الحفل كان به مواد مخدرة بأنواع مختلفة وكحوليات، وتمت إقامة حفل المنصورية دون الحصول على موافقات أمنية أو إخطار الجهات الأمنية به، كما أن الحفل شهد فقرات كثيرة للرقص الأجنبي والشرقي، وتواجدت به إحدى الراقصات الشهيرة.

مفاجأة.. حفل المنصورية كان به راقصة شهيرة

ايضا تم الكشف عن أن حفل المنصورية، قام بتنظيمه 7 طلاب من المدرسة الشهيرة، حيث كانت التذكرة مقابل 600 جنيه في البداية، وتولى أثنين من الطلاب مسئولية طباعة وتصميم التذاكر، ثم توالى ارتفاع سعر التذاكر حتى 1000 جنيه ثم 2500 جنيه في ليلة الحفل، حيث كان مكسب الحفل 2 مليون جنيه بموجب 200 إلى 250 ألف جنيه مكسبا لكل طالب.

فيما كشفت أجهزة وزارة الداخلية عن التفاصيل الكاملة في واقعة حفل المنصورية، حيث تبين رصد وزارة الداخلية لمقاطع فيديو وصور على منصات التواصل الإجتماعي تضمنت الإدعاء بالتعدي على بعض المتواجدين في حفل بمنطقة المنصورية، إلا أن وزارة الداخلية كشفت عدم صحة الإدعاءات.

التحريات: حفل المنصورية بدون ترخيص أمني

وقالت وزارة الداخلية أنها لم تتلقى ثمة بلاغات بالإعتداء على فتيات أو مقتل شخصا، وأن حقيقة واقعة حفل المنصورية تتمثل في أنه بتاريخ 26 أكتوبر الجاري تلقت شرطة النجدة بلاغا من أهالي منطقة عزبة العرب تضمن نشوب مشادات كلامية بين الأهالي ورواد حفل في فيلا بالمنصورية.

بالانتقال والفحص تبين حدوث مشادات كلامية لرفض أهالي المنطقة إقامة الحفل بسبب الموسيقى العالية التي تصل إلى منتصف الليل، ورفض الأطراف تحرير محضرا بالواقعة، كما تبين عدم تلقى المستشفيات بلاغات بوجود ضحايا وعدم صحة واقعة إطلاق الأعيرة النارية.

تابع موقع تحيا مصر علي