عاجل
الثلاثاء 05 مارس 2024 الموافق 24 شعبان 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

 الرئيس السيسي: يجب حل أزمة الدولار بشكل نهائي ومصر دائما تسعى لتحقيق الاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط..فيديو

الرئيس السيسي
الرئيس السيسي

الرئيس السيسي

نستهدف زيادة الصادرات إلى 100 مليار دولار

 الدولة أنفقت 120 مليار جنيه لمكافحة الإرهاب

علينا الحفاظ على ما تم تحقيقه من إنجازات  

السكان شهد زيادة بنحو 26 مليون نسمة منذ 2011

 مصر دائما تسعى لتحقيق الاستقرار المنطقة

  مصر تؤيد أي اتفاق بين إثيوبيا ودول الجوار 

مصر تكثف جهودها لوقف إطلاق النار في قطاع غزة 

مصر تعمل على إطلاق سراح المحتجزين والرهائن والبدء في إعادة الإعمار

 

حذر الرئيس   عبد الفتاح السيسي، من مخاطر عدم الاستقرار في المنطقةـ وضرورة منع اتساع الحرب فيها، مجددًا موقف مصر الداعي إلى التوصل لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، حيث تكثف مصر جهودها من أجل تحقيق الاستقرار   .

مصر تعمل على إطلاق سراح المحتجزين والرهائن والبدء في إعادة الإعمار

وقال الرئيس المصري - خلال حوار مفتوح مع عدد من الإعلاميين، على هامش الاحتفالات بعيد الشرطة المصرية، اليوم الأربعاء، تناول خلاله المستجدات على الساحة الدولية والاقليمية والداخلية - إن مصر تبذل جهدًا "كبيرًا جدًا" من أجل التوصل لوقف إطلاق النار حتى احتواء الموقف الصعب في قطاع غزة، وحل أزمة المحتجزين هناك وإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين، للدخول إلى مرحلة جديدة من إعادة الإعمار ما بعد توقف الحرب.

وأضاف أن مصر تتأثر - كجزء من العالم - بـ "الحراك الراهن من أجل تشكيل عالم جديد".وأشار السيسي إلى أن مصر ليست من مصلحتها - بطبيعة الحال - أن تدخل أي من دول المنطقة في حالة اقتتال، سواء في: ليبيا أو السودان أو أي منطقة أخرى، مشددًا على حرص مصر على بذل كل جهد ممكن؛ من أجل "إطفاء الحرائق" وليس "إشعالها".

مصر تكثف جهودها لوقف إطلاق النار في قطاع غزة 

ونبه الرئيس إلى أن الوضع الراهن في المنطقة منذ أربعة شهور؛ أنهك الجميع، حيث كانت الحرب قاسية، وأن مصر قامت بإرسال عدة رسائل لجميع الأطراف بعدم خروج الأمور عن السيطرة، لا سيما السودان، وليبيا.

وبالنسبة للصومال، أوضح السيسي أن مصر أكدت أنها مع أي عمل دبلوماسي واتفاق يجرى بين أثيوبيا ودول الجوار، وهي: الصومال وإريتريا وجيبوتي وكينيا، لا سيما وأن هذه الدول لها موانئ سواء على المحيط أو على البحر الأحمر؛ وبالتالي تستطيع إثيوبيا عبر اتفاقات مع هذه الدول، أن تصدر وتستورد ما تريد.

  مصر تؤيد أي اتفاق بين إثيوبيا ودول الجوار 

وتحدث الرئيس عبد الفتاح السيسى، عن الأوضاع فى مصر، وقال: "اللى اتعمل فى بلدنا حرام يضيع مننا، ربنا سبحانه وتعالى أعاننا فى ظل ظروف دولة زى حالتنا، وتعمل اللى عملته".أضاف الرئيس السيسى، "عندك عدد كبير من الناس ومواردك محدودة جدا، وأنت متصور أن الموارد دى تكفى كل شىء.. لا"، وتابع: "احنا زدنا 26 مليون من 2011 لحد انهاردة، هو ده رقم مالوش تأثير أو مطالب فى كل شيء وكل قطاع؟".

وقال: "بقول الأول هل هى كانت أزمة أولويات؟ لا، بس أنا بتكلم كراصد رأى عام فى مصر، وقدرته على التحمل بعد فترة صعبة مرت قبلها، ثم فى 2011 و2012 و2013، ومعندوش أمل وحالة إحباط كبيرة، وكانت التفجيرات فى كل مكان، والناس حاسة بالبلد بتضييع، وأنت كنت عاوز تقفز بهم من الحالة المعنوية وحالة الإحباط وعدم الثقة لحالة تانية". وتابع: "الأمور كانت ماشية كويس، بجد، لغاية 2020، وكان معدل النمو أكثر من 6%، و6% مش لفئة ولطبقة، لا للكتلة الغالبة وللناس اللى بنستهدفها دايما، وأى مسئول عينه على مين؟ مش على الأسرة الغنية، لكن مع الغلبان اللى بيطحن، هيجيب منين ويأكل ولاده منين ويودى أولاده المدرسة إزاى، ويدفع كهرباء ومياه ويجيب لبس إزاى لما الدنيا تبقى صعبة كدة"

وقال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن الدولة أنفقت 120 مليار جنيه لمكافحة الإرهاب، مضيفا: "علينا الحفاظ على ما تم تحقيقه من إنجازات خلال السنوات الماضية". وقال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن مصر دائما تسعى لتحقيق الاستقرار وضمان عدم اتساع الصراع فى المنطقة.وتابع الرئيس عبد الفتاح السيسى، أن الأزمات العالمية أثرت سلبا على مصر ودول العالم خاصة فيما يتعلق بسلاسل الإمداد.قال الرئيس عبد الفتاح السيسى، إن عدد السكان شهد زيادة بنحو 26 مليون نسمة منذ 2011، مضيفا أن الزيادة السكانية تؤثر بشكل سلبى على جهود التنمية.وتابع الرئيس عبد الفتاح السيسى: "يجب حل أزمة نقص الدولار بشكل نهائى، ونحن نستهدف زيادة الصادرات إلى 100 مليار دولار" وعلق الرئيس عبد الفتاح السيسى، على أزمة الكهرباء، وقال: "لما بتكلم الأزمة اللى موجودة عندنا، مش فكرة توصيفها، ولكن فكرة حلها بما يتسق مع طبيعة ظروفها".

نستهدف زيادة الصادرات إلى 100 مليار دولار

أضاف الرئيس السيسي:"الأزمة دى إيجابيتها حاجة واحدة بس، فرض الحل علينا، إننا لازم نحل مسألة الدولار بشكل نهائي".وتابع: "المطلوب إننا فى مدة زمنية قصيرة، إننا نصل بمعدلات تصديرنا ومعدلات التصنيع داخل مصر، لمعدلات تخلى حجم الدولار المتاح بشكل طبيعى سلس، ويكفى للإنفاق على الاستيراد" وذكر الرئيس عبد الفتاح السيسى أن هناك محاولة للتأثير على طرق التجارة ولها تداعيات على الأسعار، كما أن سلاسل الإمداد تتعثر، متابعا: "تأثرنا تأثيرا سلبيا نتيجة كورونا، واستطعنا استيعابها، واستمرت التداعيات مرة أخرى بسبب الأزمة الروسية الأوكرانية وتأثرت سلاسل الإمداد بشكل كبير وارتفعت أسعار المنتجات، وتأثرنا بالأزمة الموجودة اليوم فى غزة وتداعياتها، ونتمنى أن الموضوع ينتهى ولا يصل لتداعيات أكثر، ولا نجده يتجه للشمال فى اتجاه لبنان، والأزمة تكبر أكثر من الواقع اللى موجودين فيه".

تابع موقع تحيا مصر علي