عاجل
الثلاثاء 25 يونيو 2024 الموافق 19 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

هل تنتهي أزمة الدولار بعد صفقة رأس الحكمة؟.. خبراء يعلقون

الدولار
الدولار

بعد عقد اتفاقية رأس الحكمة التي تحصل مصر بموجبها على 35 ملبار دولار، يأتي السؤال، هل تنتهي أزمة الدولار؟.. في هذا الصدد كشف خبراء عن توقعاتهم التي ذهب إلى انخفاض كبير في سعر الدولار، خاصة في السوق السوداء، بسبب التدفقات الدولارية الاستثمارية.

وأكد الخبير الاقتصادي، باسم أبو غنيمة، على أهمية الصفقة الاستثمارية التي تمت بين مصر وتحالف إماراتي لتطوير مدينة رأس الحكمة، مشددًا على أنها ستسهم في دفع الاقتصاد المصري وقوته، وضخ العملية الصعبة.

هل تنتهي أزمة الدولار بعد صفقة رأس الحكمة؟

وقال خلال حواره ببرنامج "أرقام وأسواق" المذاع على قناة "أزهري"، ورصده تحيا مصر :"هذا الصفقة تتضمن رقم ضخم وحلول مثالية.. مشروع كبير سيحل أزمة كبيرة، سواء على المدى القصير أو المتوسط أو الطويل، وفوائده ستعود على الجميع".

وأجاب على سؤال :" هل ستنتهي أزمة الدولار تمامًا بعد هذه الصفقة؟"، موضحًا أنها جزء من الحل بنسبة كبيرة، وسيتم معالجتها.. ولكن الأزمة تمكمن في حجم الاستيراد.. ولذا يجب العمل على كافة المستويات.. وهذه الصفقة ستغطي 85% من حجخم المطلوب في السوق".

أهمية صفقة رأس الحكمة

وأكد الخبير الاقتصادي، باسم أبو غنيمة، على أهمية الصفقة الاستثمارية التي تمت بين مصر وتحالف إماراتي لتطوير مدينة رأس الحكمة، مضيفًا أن هذه الصفقة خطوة كبيرة وهامة في سبيل خطوات أخرى لاحقة، وستسهم في مفاوضات أفضل مع صندوق النقد الدولي.

وقال خلال حواره ببرنامج "أرقام وأسواق" المذاع على قناة "أزهري"،  إن هذه الصفقة ستسهم في حل أزمة سعر الصرف، وستسهم في تراجع السوق السوداء بشكل مؤثر وسريع.

وقالت الشركة الإماراتية "القابضة" (ADQ)، في بيان، إنها تخطط لاستثمار 35 مليار دولار في مصر، حيث تقوم بالاستحواذ على حقوق تطوير مشروع مدينة رأس الحكمة مقابل 24 مليار دولار بهدف تنمية المنطقة لتصبح واحدة من أكبر مشاريع تطوير المدن الجديدة من خلال ائتلاف خاص.
وذكر البيان أنه في إطار هذا الاستثمار، ستقوم "القابضة" (ADQ) بتحويل 11 مليار دولار من الودائع التي سيتم استخدامها للاستثمار في مشاريع رئيسية في جميع أنحاء مصر لدعم نموها الاقتصادي وازدهارها.

الدولار هينزل تحت الـ 40 جنيه

من جانبه، علق الدكتور أحمد السيد، أستاذ الاقتصاد والتمويل، على الصفقة الاستثمارية التي تمت بين مصر وتحالف إماراتي لتطوير مدينة رأس الحكمة، ومردودها على سعر الصرف في السوق المصري.

وأضاف خلال تصريحات تلفزيونية، ببرنامج "أرقام وأسواق" المذاع على قناة "أزهري"، :"أتوقع أن ينخفض سعر صرف الدولار في السوق الرسمي، وقد يتم توحيد السعرين تحت 40 جنيه"، مشيرًا إلى ان تحقيق ذلك يتطلب توفير السيولة في البنوك المصرية.

وقالت الشركة الإماراتية "القابضة" (ADQ)، في بيان، إنها تخطط لاستثمار 35 مليار دولار في مصر، حيث تقوم بالاستحواذ على حقوق تطوير مشروع مدينة رأس الحكمة مقابل 24 مليار دولار بهدف تنمية المنطقة لتصبح واحدة من أكبر مشاريع تطوير المدن الجديدة من خلال ائتلاف خاص.

تابع موقع تحيا مصر علي