عاجل
الأربعاء 24 يوليو 2024 الموافق 18 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

نيويورك تايمز: إسرائيل قد تطلق قادة من حماس مقابل بعض الرهائن

حماس
حماس

أفادت صحيفة "نيويورك تايمز"نقلا عن مصادر مطلعة بأن المفاوضين الإسرائيليين ذكروا أن تل أبيب قد تطلق سراح بعض كبار القادة الفلسطينيين بالسجون الإسرائيلية مقابل بعض الرهائن لدى حماس.

وأشارت الصحيفة إلى أن مثل هذا التغيير في الإستراتيجية الإسرائيلية لم يتم الإعلان عنه رسميا. ويمكن أن يؤثر بشكل كبير على مسار المفاوضات وإقناع "حماس" بالإفراج عن العسكريين الإسرائيليين المحتجزين في غزة منذ أكتوبر 2023.

وأضافت أنه نتيجة ذلك، قد يتم الاتفاق على وقف مؤقت لإطلاق النار.

وذكرت الصحيفة أن المفاوضات تعرقلت بسبب إحجام إسرائيل عن الموافقة على شرطين رئيسيين لحماس وهي وقف دائم لإطلاق النار وإطلاق سراح الفلسطينيين المتهمين بارتكاب جرائم قتل.

وقالت مصادر لصحيفة "نيويورك تايمز" مطلعة على عملية التفاوض إن المفاوضين الإسرائيليين أعلنوا موافقتهم على الاقتراح الأمريكي بتبادل 5 نساء يخدمن في الجيش الإسرائيلي مقابل 15 فلسطينيا متهمين بالإرهاب.

وأضافوا أن مدة وقف إطلاق النار ومطلب "حماس" بالانسحاب العسكري الإسرائيلي الكامل من غزة لا يزالان قيد البحث.

واشترط رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في وقت سابق إرسال جميع الأسرى "الثقيلين" الذين سيجري إطلاقهم بموجب اتفاق متوقع حول غزة، من سجون إسرائيل مباشرة إلى قطر دون أن يضمن نجاح الاتفاق.

تزويد أوكرانيا بنظام الإنذار المبكر من الهجمات الصاروخية

أعلن مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة جلعاد أردان أن إسرائيل تعمل على تزويد أوكرانيا بأنظمة الإنذار المبكر من الهجمات الصاروخية.

وقال أردان خلال اجتماع للجمعية العامة للأمم المتحدة، يوم الاثنين، إن "إسرائيل تعمل على تزويد أوكرانيا بأنظمة الإنذار المبكر من أجل حماية السكان المدنيين من الضربات العشوائية الروسية بالصواريخ والطائرات المسيرة".

وأضاف: "كنا مضطرين لتطوير الأبحاث في هذا المجال، ويسرنا أن نتقاسم قدراتنا مع أصدقائنا الأوكرانيين".

يوذكر أن روسيا نفت مرارا توجيه أي ضربات إلى المدنيين في أوكرانيا، وقالت إنها تستهدف المواقع العسكرية فقط.

كييف غير راضية عن توقيت تركيب نظام الإنذار الإسرائيلي

نقلت Times of Israel عن السفير الأوكراني في إسرائيل يفغيني كورنيتشوك قوله إن كييف غير راضية عن توقيت تثبيت نظام الإنذار المبكر للهجوم الصاروخي.

وكانت إسرائيل قد وعدت بمساعدة أوكرانيا على تركيب هذا النظام في غضون أربعة أشهر، حيث تابع كورنيتشوك للصحيفة الإسرائيلية: "إننا نناقش هذا علنا منذ 6 أشهر، وقد تلقينا وعدا بتركيب هذا النظام، ولا زال هذا لم يتحقق".

وتجدر الإشارة إلى أن النسخة التجريبية من نظام الإنذار الإسرائيلي المبكر للهجوم الصاروخي سوف يغطي، في أفضل الأحوال، مدينة كييف فقط.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد صرح في يناير الماضي بأن بلاده تدرس تزويد أوكرانيا بنظام القبة الحديدية للدفاع الصاروخي، في الوقت الذي تمتنع فيه إسرائيل حتى الآن عن إمداد أوكرانيا بالسلاح.

فيما قال وزير الدفاع الإسرائيلي بيني جانتس في اجتماع مع سفراء الاتحاد الأوروبي إن إسرائيل لن تزود أوكرانيا بالسلاح لعدد من الأسباب العملياتية، على الرغم من حقيقة أن الدولة اليهودية تواصل دعم كييف من خلال المساعدات الإنسانية، ووعد غانتس، إضافة إلى ذلك، بمساعدة أوكرانيا على تطوير أنظمة الإنذار المدني المبكر من القصف، ولهذا طلبت إسرائيل من أوكرانيا الحصول على معلومات حول احتياجاتها لأنظمة الدفاع الجوي.

تابع موقع تحيا مصر علي