عاجل
السبت 13 يوليو 2024 الموافق 07 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

دخلت اكشف فقدت رحمي.. ضحية طبيبة نسا وتوليد تروي تفاصيل مؤثرة

مديحة ضحية طبيبة
مديحة ضحية طبيبة

روت مديحة ضحية خطأ طبي من طبيبة نساء وتوليد تفاصيل مؤثرة في فقدانها رحمها على يدها بعدما توجهت لإجراء عملية طبية صغيرة.

ضحية طبيبة نساء وتوليد تروي تفاصيل تعرض حياتها للخطر

كشفت مديحة ضحية طبيبة نساء وتوليد، لموقع تحيا مصر، أنها كانت تشكو من نزيف بسبب وسيلة تنظيم الأسرة، فذهبت إلى الطبيبة فأخبرتها أنها لابد أن تشيل الوسيلة الخاصة بتنظيم الأسرة، وحددت لها موعد لذلك ودفعت لها الأموال، وعندما دخلت عند الطبيبة من أجل إجراء عملية نزع الوسيلة، خرجت من غرفة العمليات وهي نزف بصورة كبيرة ودخلت في غيبوبة سكر بالرغم من أنها كانت على علم أنها مريضة سكر ليتم نقلها إلى مستشفى أخرى رفضت استقبال حالتها في البداية ثم ادخلتها تحت الأجهزة الطبية.

" src="">

ضحية طبيبة نساء وتوليد: الطبيبة تسببت في فقدان رحمي

وأضافت مديحة ضحية طبيبة نساء وتوليد، أنها ظلت قرابة 22 يوم تحت الأجهزة الطبية بسبب ذلك الخطأ الطبي حيث كانت فاقدة للوعي لمدة 10 أيام قبل أن تستعيد وعيها ولكنها ظلت ملازمة للفراش ومنذ ما يقرب من شهرين وهي على ذلك الوضع، مشيرة إلى أنها تعرضت إلى تلوث في الدم وثقبين في الأمعاء، وكادت أن تودي بحياتها، وبالرغم من ذلك كله إلا أن الطبيب لم تسأل عن حالتها ولم تطمئن عليها ولو هاتفيا بالرغم من أنها تسببت في استئصال رحمها.

ضحية طبيبة نساء وتوليد: هناك ضحايا كثيرين 

وأوضحت مديحة ضحية طبيبة نساء وتوليد، أنها اتخذت إجراءات قانونية ضدها من أجل ألا يتعرض أحد لنفس الموقف على يدها ويكون ضحية أخرى لها، وبالفعل هناك الكثير من الناس الذين تقدموا بشكاوى كثيرة ضدها لأنهم كانوا ضحايا أخطاء طبية ارتكبتها في حقهم، مشيرة إلى أنها أنفقت الكثير من الأموال على العمليات الجراحية التي قامت بإجراءها في ذلك الوقت، مشيرة إلى أن الأطباء كانو يخبرون أهلها أنها لن تتمكن من النهوض مرة أخرى، كما أن هناك جروح كبيرة في بطنها ولن تشفى ولن تجدى عمليات التجميل أي نفع معها لأنهم أخبروه أن عمليات التجميل خطيرة وقد تؤدي إلى فتح الجرح مرة أخرى. 

تابع موقع تحيا مصر علي