عاجل
السبت 20 يوليو 2024 الموافق 14 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

"الإيد الشقيانة".. إشادة حزبية وبرلمانية بحزمة قرارات الرئيس السيسي باحتفالية عيد العمال.. ويؤكدون: تنتصر لحقوق الطبقة العاملة

الرئيس عبدالفتاح
الرئيس عبدالفتاح السيسي

أكد عدد من أعضاء مجلس النواب وقيادات الأحزاب، أن كلمة الرئيس السيسي اليوم في احتفالية عيد العمال أكدت على أن عمال مصر هم ركيزة أساسية في إحداث نهضة صناعية عملاقة تكون قاطرة التقدم وبناء الجمهورية الجديدة.
وأوضحوا أن حزمة القرارات التي أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال احتفالية عيد العمال وأولها زيادة مخصصات صندوق إعانات الطوارئ للعمال إلى 1500 جنيه، تمثل تجسيد لثوابت الدولة المصرية تجاه العمال باعتبارهم جنود الإنتاج وسواعد بناء الأوطان، لذلك تحرص القيادة السياسية على توفير كافة سبل الحماية والرعاية العمال المصريين في الداخل والخارج بما يسهم في زيادة معدلات التشغيل، مع الحفاظ على حقوق العمال.

برلمانية: مثمنة قرارات الرئيس السيسي لدعم عمال مصر: رسائل طمأنة على مستقبلهم

أكدت النائبة إيلاريا سمير حارص، عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، أن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم، خلال احتفالية عيد العمال بعثت برسائل طمأنة لعمال مصر بشأن مستقبلهم وحياتهم المهنية، وأنهم سواعد مصر التي تتكأ عليهم لصنع دولة حديثة متقدمة. 
وأشادت"حارص"  في تصريحات لها اليوم رصدها تحيا مصر، بتوجيهات الرئيس السيسي لدعم عمال مصر والتي جاء أبرزها زيادة قيمة الحد الأدنى للإعانات التي يصرفها صندوق إعانات الطوارئ للعمال من 600 الـ 1500جنيه كحد أدني للعامل. 
وثمنت توجيه الرئيس السيسي بسرعة الانتهاء م قانون العمل ، مشيرا إلى أنه يعزز من مكانة العمال المصريين ويضمن حقوقهم، إضافة إلى توجيه الرئيس بدمج ذوي الهمم في سوق العمل وزيادة معدلات تشغيلهم.
كما أشادت عضو مجلس النواب، بتوجيهات الرئيس السيسي بتخصيص 5 مليارات جنيه لصندوق إعانات الطوارئ للعمال، وإنشاء مركز تدريب متكامل لتنمية مهارات الشباب وفقا للمعايير العالمية، والعمل على استشراف وظائف المستقبل وما تحتاجه من مهارات، فضلا عن إعداد استراتيجية وطنية متكاملة لنشر ثقافة السلامة والصحة المهنية.

نائب رئيس حزب المؤتمر: عمال مصر القوة الدافعة للتنمية وتعزيز مسيرة الاقتصاد الوطني

قال اللواء دكتور رضا فرحات نائب رئيس حزب المؤتمر أستاذ العلوم السياسية إن عمال مصر هم الثروة الحقيقة التى تمتلكها الدولة، والقوة الدافعة للتنمية لتعزيز مسيرة الاقتصاد الوطني نحو واقع ومستقبل أفضل للبلاد يلبي طموحات الجمهورية الجديدة، مشيرا الي ان الرئيس عبد الفتاح السيسي منذ توليه الحكم يضع مصالح العمال نصب عينيه يدافع عنها ويحميها ضد التقلبات والتطورات المتلاحقة في ظل الظروف الاستثنائية والتحديات الراهنة التي يشهدها العالم .
وثمن نائب رئيس حزب المؤتمر كلمة الرئيس عبدالفتاح السيسي اليوم  في عيد العمال وتكريم عدد من النماذج العمالية المتميزة، والتى أكدت علي تقدير الدولة للدور الكبير الذي تقوم به الطبقة العاملة من أجل استكمال عملية البناء والتنمية كما تولي الدولة أهمية استراتيجية للقطاع الصناعي بهدف تعزيز علاقات العمل بين طرفي الإنتاج، والامتثال لمعايير العمل الدولية والاستمرار في صناعة بيئة عمل لائقة يتحقق فيها الأمان الوظيفي للعامل مشيرا إلى أن عيد العمال سيظل شاهدا على الإنجازات العظيمة التي تحققت في الدولة بسواعد أبنائها على مدار العقود الماضية .

وأشاد نائب رئيس حزب المؤتمر بقرارات الرئيس السيسي اليوم لدعم عمال مصر، أبرزها زيادة قيمة الحد الأدنى للإعانات التي يصرفها صندوق إعانات الطوارئ للعمال من 600 الـ 1500جنيه كحد أدني للعامل، وتعزيز الحوار بين مختلف أطراف العمل وذلك لتوفير بيئة عمل تحقق المزيد من التوازن والعدالة والمصالح المشتركة لكافة الأطراف والمساهمة فى التنمية التى تشهدها البلاد وكذلك الدور الكبير التي قامت به الدولة في مساندة ودعم العمالة غير المنتظمة وصياغة بيئة عمل مناسبة للعمال ومناقشة مختلف القضايا والتشريعات التي تخص العمال ومن بينها مشروع قانون العمل لإعادة صياغة العلاقة بين العمال وأصحاب العمل، ومراعاة مساواة المرأة والرجل في بيئة العمل، ودمج فئة ذوي الهمم في سوق العمل، وتطبيق نسبة ال 5% لذوي الهمم في كل مواقع العمل، وغيرها الكثير القرارات التي تؤكد انحياز الرئيس للعامل المصري.
وأضاف نائب رئيس حزب المؤتمر الخطط والقرارات التي اتخذها الرئيس عبد الفتاح السيسي الخاصة بالعمال ساهمت في حدوث تطور ملموس في ملف العدالة الاجتماعية ورفع المعاناة عن الفقراء و محدودي الدخل علاوة علي الخطط القومية لتعزيز الاقتصاد الوطني وجذب الاستثمار وتنفيذ مئات من المشروعات القومية و العديد من المبادرات المهمة مثل مبادرة "100 مليون صحة" ومبادرة "حياة كريمة" التي تهدف إلي التنمية الشاملة للمجتمعات الريفية الأكثر احتياجاً بهدف القضاء علي الفقر وتحقيق تنمية اقتصادية واجتماعية في المناطق الريفية وغيرها من المشروعات الأخري التي وفرت مئات الآلاف من فرص العمل والتي كان لها أثر واضح في انخفاض معدل البطالة.
 

تابع موقع تحيا مصر علي