عاجل
السبت 22 يونيو 2024 الموافق 16 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائب عاطف المغاوري بندوة تحيا مصر: البرلماني مش مطلوب منه أن يكون سبع صنايع.. ونحتاج نواب «معلهمش فواتير»

النائب عاطف المغاوري
النائب عاطف المغاوري

قال النائب عاطف المغاوري رئيس الهيئة البرلمانية لحزب التجمع بمجلس النواب، أن المسؤولية الملقاه على عاتق البرلمان هي التي تحدد بوصلة العمل البرلماني حينما يكون هناك شكل من أشكال الاستقرار في المحيط الإقليمي لمصر.. وهذا البرلمان هو ثاني برلمان في مرحلة ما بعد 30 يونيو وبعد 25 يناير أي بعد فترة قياسية.

 النائب عاطف المغاوري: المسؤولية الملقاه على عاتق البرلمان هي التي تحدد بوصلة العمل البرلماني

وأضاف المغاوري، في ندوة تحيا مصر: نحن حاليا في دور الانعقاد الرابع وسنقيس أجندة القوانين.. سواء نختلف أو  نتفق فأنا من المعارضة وهناك بعض القوانين خرجت وكنت معارض ليها  وهذا يعتمد على توازن القوى داخل المجلس وهذا أمر طبيعي في النهاية أنجز في أجندة التشريع، لكن الدور الرقابي ففكرة النقد في دور الانعقاد الثالث كان لدينا في كل يوم ثلاثاء من أسبوع انعقاد  المجلس يأتي وزير وفي النهاية تم وقف هذا الأمر لاعتبارات معينة، وكان يتم استعراض جميع الأدوات الرقابية، بالإضافة إلى أن فيه بعض الناس تقيم البرلمان على قياس ما كان معمول به في مجلس 2012..وحاليا المطبخ الحقيقي لأي برلمان هي اللجان.. لأن ما تنتجه اللجان يعرض على الجلسة العامة.

وتابع: يجب إعادة النظر في عمل النائب والبرلماني مش مطلوب منه أن يكون سبع صنايع..كمان عندنا مكتبة المجلس مهمة ولكنها مهجورة مفيش نائب بيدخلها، ونحتاج نواب «معلهمش فواتير».

هذا و حل النائب عاطف المغاوري رئيس الهيئة البرلمانية لحزب التجمع بمجلس النواب، ضيفا على موقع تحيا مصر برئاسة تحرير الكاتب الصحفي عمرو الديب، وذلك في ضوء اللقاءات التي يعقدها الموقع مع رموز العمل البرلماني  والسياسي في مصر.. ودار الحديث حول حقيقة وجود برلمان حقيقي يشعر به المواطن المصري ويلامس نتائجه على أرض الواقع.. أم لا؟، وفي هذا الإطار أكد المغاوري أنه يوجد برلمان ولمن المسؤولية الملقاه على عاتقه هي التي تحدد بوصلة العمل البرلماني.

النائب عاطف المغاوري: المعارضة في البرلمان متحركة

رئيس الهيئة البرلمانية لحزب التجمع بمجلس النواب، تحدث في حوار مفتوح مع الزميل محمود فايد مدير تحرير موقع تحيا مصر، مؤكدا أن المعارضة في البرلمان متحركة لكن مكوناتها مختلفة فهي ليست صماء وفي كثير من القضايا والمشروعات والأدوات البرلمانية يكون هناك تباينات ووجهات نظر نقدية، موضحا أن ضد زيادة عدد النواب لأنه سيكون على حساب الأداء وكفاءه العمل البرلماني.

تابع موقع تحيا مصر علي