عاجل
الجمعة 19 يوليو 2024 الموافق 13 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

مكتسبات 30 يونيو

مضاعفة المساحة العمرانية|مصر تشهد نهضة غير مسبوقة بعد ٣٠ يونيو

30 يونيو
30 يونيو

أذاعت برنامج "صباح الخير يا مصر"، الذي يقدمه محمد عبده ومنة الشرقاوي، على القناة الأولى والفضائية المصرية، تقريرا بعنوان "مكتسبات 30 يونيو.. نهضة عمرانية غير مسبوقة".

 ثورة 30 يونيو نقطة انطلاق لتطوير بكافة المجالات والقطاعات 

التقرير التليفزيوني، أشار إلى أن نهضة عمرانية غير مسبوقة شهدتها مصرُ على مدار السنوات الماضية ومثلت ثورة 30 يونيو نقطة انطلاق لتطوير حقيقي شهدته مصر في كل المجالات والقطاعات، وبالفعل تغيرت خريطة مصر العمرانية بشكل كامل وكتبت اسم مصر بحروف من نور في سجل الدول الكبرى التي تشهد تنمية حقيقية غير مسبوقة.

وتابع التقرير المفصل، أن ساهمت مدن الجيل الرابع في مضاعفة المساحة العمرانية لتصل إلى 14% بدلا من 7% والتي كانت بمثابة مشروع مصر للمستقبل وحلمها في التوسع العمراني وزيادة المساحة المعمورة وإنقاذ المدن الجديدة من التكدس. 

المدن الجديدة في مصر

التقرير ذهب إلى أن تعتبر مدن العلمين الجديدة، المنصورة الجديدة، شرق بورسعيد، الجلالة، والإسماعيلية الجديدة أبرز هذه المدن، بالإضافة إلى امتداد مدينة الشيخ زايد، ومدينة ناصر غرب أسيوط، غرب قنا، توشكى الجديدة، حدائق أكتوبر، مدينة شرق ملوي، والفشن الجديدة.

فيما تعمل وزارة الإسكان على توفير نماذج مختلفة من برامج الإسكان لمواجهة الطلب المتزايد على السكن في الريف والحضر والحد من الآثار السلبية للنمو العمراني غير المخطط وكذلك توفير المسكن الملائم لكل مواطن بما يتناسب مع مستوى دخله، مع إعطاء الأولوية للشباب وذوي الدخول المحدودة.

وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، كلمة للشعب المصري، في ذكرى ثورة الثلاثين من يونيو المجيدة، مشيرا إلى أن ثورة الثلاثين من يونيو نطقت بالقول الفصل بين الوطنية المصرية وبين محاولات هدمها أو خطفها لصالح قوى غير وطنية.

المصريون في الثلاثين من يونيو حفظوا وطنهم


وأضاف السيسي، أن المصريون في الثلاثين من يونيو حفظوا وطنهم واستردوا مقدرات دولتهم وأنهوا فترة عصيبة من الفوضى والدمار، متابعا أن الشعب أعاد اكتشاف قوة الإنسان المصري وعبر بجلاء تام عن حقيقة معدنه الأصيل.
وأكمل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن انتقلنا منذ عام 2013 وحتى الآن من الفوضى إلى الاستقرار وعرف الأمان طريقه لقلوبنا بعد سنوات من الخوف والقلق على مصير البلاد، مؤكدا أن مؤسسات الدولة استقرت بعد أن كانت تعصف بها الرياح وقضينا على الإرهاب رغم صعوبة الأمر وجسامة التضحيات.
وتابع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن بنينا أساسا تنمويا بجهود هائلة من سواعد أبناء مصر الأشداء ولم نترك قطاعا إلا واقتحمنا مشكلاته المعقدة وأزماته المتراكمة، مستدركا أن اليوم نقف على أرض صلبة في دولة ذات مؤسسات راسخة يعم فيها الأمن والاستقرار في محيط إقليمي مضطرب.
وأشار إلى أن دولتنا ذات بنية تحتية متطورة في جميع القطاعات وتعمل بكل طاقاتها لبناء المصانع وتحديثها واستصلاح الصحراء وتحسين الصحة والتعليم بما يليق بالمواطن المصري.

الحـ ـرب الإٍسرائيلية الغاشمة على قطاع غزة

وفي السياق نفسه أشار الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، إلى أن الحـ ـرب الإٍسرائيلية الغاشمة على قطاع غزة غاب فيها ضمير الإنسانية وصمت عنها المجتمع الدولي وأدار وجهه عن عشرات الآلاف من الضحايا الأبرياء، ومصر  وقفت من القضية الفلسطينية موقفا نبيلا وشريفا ووطنيا وأغاثت الأشقاء الفلسطينيين بكل ما أوتيت من قوة وعزم.

وتابع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أن صمدنا بعزة وكرامة أمام مساعي التهجير وأسمعنا صوتنا واضحا جليا حماية لأمننا القومي ومنعا لتصفية الحق الفلسطيني، ومصر رغم التحديات تمضي على طريق التنمية والنهضة ولا رجعة عن هذا المسار وعن تحقيق الحلم في التقدم والحياة الكريمة لجميع المواطنين.

وأضاف أن أعلم بشكل كامل حجم معاناة المصريين وأؤكد لكم أن شغلي الشاغل هو تخفيف تلك المعاناة وإيجاد مزيد من فرص العمل وبناء مستقبل أفضل لجميع أبناء مصر الكرام، وأتقدم بتحية إجلال واحترام لجميع شهداء الوطن الذين قدموا حياتهم ثمنا لبقاء الوطن وحمايته.
وانهى الرئيس السيسي، أن سنعمل على بناء وطن قوي كريم يليق بحجم تضحية الشـ ـهداء التي ستظل تاجا فوق رؤوسنا ينير لنا الطريق نحو المستقبل الذي نتطلع إليه.

 

تابع موقع تحيا مصر علي