عاجل
الأربعاء 05 أكتوبر 2022 الموافق 09 ربيع الأول 1444
رئيس التحرير
عمرو الديب

النائبة نشوي الديب لـ تحيا مصر: فقدت أعز أصدقائى بحريق كنيسة أبو سيفين فى إمبابة «فيديو»

النائبة نشوى الديب
النائبة نشوى الديب عضو مجلس النواب

قدمت النائبة نشوي الديب عضو مجلس النواب، خالص التعازي والمواساة إلى قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية والإخوة الأقباط، في ضحايا حريق كنيسة أبو سيفين بإمبابة، قائلة: البقاء لله لكل اخوتنا في هذه المصيبة التي ألمت بأهالي إمبابة و بأخوتنا الأقباط.

تحيا مصر

" src="">

النائبة نشوي الديب لـ تحيا مصر: معظم الوفيات ليست حريق إنما هي اختناق بسبب دخان الحريق

وقالت الديب، في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، خلال زيارتها لمكان حادث كنيسة أبو سيفين بإمبابة، إن الكنيسة تتكون من طابقين، وهى كانت فى الأساس منزل وتحولت  كنيسة، لعدم توافر الكنائس في إمبابة تحديدا، وكان الدور الأول يعد فيه الصلوات، و الدور الثاني يعد لحضانة لتعليم الأطفال.

وأضافت عضو مجلس النواب، إن اليوم الأحد كان يتواجد قداس للصلاة، وأثناء تأدية الصلاه انفجر الجنريتر، بسبب قطع الكهرباء وتشغيله ثم جاءت الكهرباء فكانت سببا في انفجاره، وتضاعف الحريق بسبب وجود الأخشاب الكثيرة، مضيفة أن معظم الوفيات من السيدات والأطفال، وأثناء هربهم إلي سطح الكنيسة وجدو باب حديد يقفل عليهم لمنعم من الخروج إلي السطح، فكان لايوجد أي مخرج، مما أدي ذلك الي قفز بعض من المتواجدين من الشبابيك لإنقاذ أنفسهم.

النائبة نشوي الديب لتحيا مصر: معظم الوفيات ليست حريق إنما هي اختناق بسبب دخان الحريق

وتابعت النائبة نشوي الديب، أن النار كانت شديدة جدا بأمتار متعددة خارجة من جميع المنافذ لدي الكنيسة، التي أدت الي وفاة 41شخص، وأصابة 13 من بينهم حالة غير مستقرة، مؤكدة أن هذا الحادث ليس أرهابي علي الاطلاق، كما أنه لا يوجد فية أي فتنه طائفية، "قضاء وقدر نتيجة ماس كهربائي".

وأكدت "الديب"، أن المساحة الداخلية لسلم الكنيسة صغير جدا، " يكون علي مساحة فرد واحد"، الذي أدي إلي تدافع من قبل الضحايا مع قفل باب السطح، فكان سبابا في الاختناقات لدي الضحايا، " معظم الوفيات ليست حريق إنما هي اختناق بسبب دخان الحريق".

وأشادت عضو مجلس النواب، بسرعة تواجد فريق الدفاع المدني، للسيطرة علي الحريق من انتشاره في المنازل المجاورة، "الكنيسة تتواجد في حواري ضيقة جدا من السهل انتشار الحريق"، مؤكدة علي تواجد كل مؤساسات الدولة من أول رئيس مجلس الوزراء، ووزيرة التضامن، ووزير الصحة، والمحافظ.

وأشارت النائبة نشوي الديب، إلي تواجد الأب شربين وكيل المطرانية الذي تقبل واجب العزاء من الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء، نيابة عن كل مسيحي متواجد في امبابة، مطالبة بزيادة التعويضات لدي أهالي الضحايا والمصابين، بعد تخصيص 100 الف جنيه، 50 ألف من وزارة التضامن و50ألف جنيه من الأزهر الشريف والمجتمع المدني بعد الحادث.

وقالت "الديب"، أن رئيس مجلس الوزراء سيبحث هذا المبلغ لزيادة لدي أهالي الضحايا، كما يتم البحث في زيادة مبلغ التعوض لدي المصابين، مضيفة:" مهما زادت التعويضات لدي الأهالي لا تبرد علي قلوب اخوتنا وعلي قلوبنا علي افتقاد أحبائنا وكان من ضمنهم أبونا عبدالمسيح، الذي كان من أعز اصدقائي، كان من المحبين لدي أهالي امبابة من قبل مسلم ومسيحي، كما أنه لا يوجد فرق بينهم.

تابع موقع تحيا مصر علي