عاجل
الإثنين 17 يونيو 2024 الموافق 11 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

شقيقها خنقها وطلب الشرطة.. نهاية عشرينية هربت من جحيم زوجها لعشيقها بالجيزة

جثة فتاة - أرشيفية
جثة فتاة - أرشيفية

واقعة مأساوية ومروعة شهدتها محافظة الجيزة، حيث أزهق شاب ثلاثيني حياة شقيقته البالغة من العمر 28 عاما بمنطقة الوراق وذلك عقب شكه في سلوكها وهروبها من المنزل إلى عشيقها في جزيرة محمد، إلا أن شقيهقا عثر عليها وخنقها مستخدما إيشارب، وسلم نفسه إلى الشرطة.

قصة مقتل عشرينية على يد شقيقها

باشرت النيابة العامة في الجيزة، التحقيقات في واقعة مقتل فتاة بالغة من العمر 28 عاما، على يد شقيقها البالغ من العمر 35 عاما، وذلك أثر قيامها بترك منزل الزوجية وقدومها إلى منزل أسرتها، ثم هروبها من منزل أسرتها إلى شقة بمنطقة جزيرة محمد، وعثور شقيقها عليها وقيامه بقتلها بعد إعترافها له بالهروب لدى عشيقها بمنطقة جزيرة محمد.

القصة بدأت بمشكلات زوجية بين الفتاة المجني عليها وزوجها، حيث كان يتعدى عليها بالضرب في منزل الزوجية، حتى قررت ترك المنزل والذهاب إلى منزل أسرتها في الوراق، لتعود إلى أحضان والدتها وشقيقها، إلا أنها وبمرور فترة قصيرة تركت منزل أسرتها وفرت هاربة إلى منزل أخر بجزيرة محمد.

التحريات: هاربة من جحيم زوجها واسرتها

توجهت الفتاة المجني عليها إلى منزل عشيقها في جزيرة محمد، وعلى الجانب الأخر كان شقيقها يبحث عنها في كل مكان، حتى أخبره شخص بأنه شاهدها في جزيرة محمد، فقام بالتوجه سريعا إلى موقع المشاهدة إلا أنه لم يعثر على شقيقته وظل يبحث عنها في كل مكان حتى توصل إليها بأحد أماكن القاهرة في الشارع وقام بإصطحابها إلى منزل أسرتها.

عادت الفتاة العشرينية مع شقيقها إلى منزل أسرتها في الوراق، وما أن عادت حتى راح شقيقها يسألها عن مكان تواجدها طوال الفترة الماضية حتى أخبرته في النهاية بأنها كانت لدى شخص يدعى علي في شقة سكنية بجزيرة محمد، فقام شقيقها بخنقها مستخدما الإيشارب الخاص بها، وما أن فاضت روحها قام بالإتصال بالشرطة للحضور وإنتظرهم بجوار جثتها.

شقيقها خنقها بسبب عشيقها

بداية الواقعة كان تلقى الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، إخطارا من غرفة عمليات النجدة بوجود جريمة قتل في منطقة الوراق، وبالإنتقال والفحص، تبين من معاينة أجهزة أمن الجيزة، العثور على جثمان فتاة بالغة من العمر 28 عاما ترتدي كامل ملابسها وبجوارها شقيقها بالغ من العمر 35 عاما.

وبإجراء التحريات اللازمة وبسؤال شقيق المجني عليها، قرر بأنه وراء إرتكاب الواقعة، وإعترف بجريمته تفصيليا بأن شقيقته تركت منزل الزوجية وعادت إلى منزل أسرتها ثم تركت منزل أسرتها وفرت هاربة وحينما عثر عليها أخبرته بأنها كانت في منزل عشيقها في جزيرة محمد فقام بخنقها حتى لقيت مصرعها.

تحرر المحضر اللازم وجرى إستكمال الإجراءات القانونية، والعرض على النيابة العامة في الجيزة، التي قررت حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وصرحت بدفن الجثمان حينها، ثم جدد قاضي المعارضات حبس المتهم 45 يوما على ذمة التحقيقات.

تابع موقع تحيا مصر علي