عاجل
الثلاثاء 18 يونيو 2024 الموافق 12 ذو الحجة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

أسرة عمر ضحية مسن بـ الدقهلية تكشف تفاصيل الواقعة

أسرة عمر ضحية مسن
أسرة عمر ضحية مسن

شهدت محافظة الدقهلية واقع مأساوية بوفاة الشاب عمر 19 سنة على يد مسن حيث أقدم الأخير على إنهاء حياة المجني عليه عن طريق توجيه عدة ضربات بالشوم على رأسه ما أدى إلى إصابته إصابات خطيرة أدت إلى وفاته.

تحيا مصر


أسرة عمر تروي تفاصيل الحادث


أوضحت أسرة عمر لموقع تحيا مصر"، أن والد عمر تعب فجأة واضطر إلى إجراء عملية جراحية في القلب، فاضطر المجني عليه عمر أن يقف طوال فترة مرض والدة بدلا منه في محل لقمى العيش حتى يتماثل والده للشفاء ويباشر عمله مجددا.
وأضافت الأسرة أن يوم الواقعة دخل والد عمر إلى غرفة العمليات وذهب هو للعمل في مكان صغير أمام المستشفى يقدم فيه مشروبات للزبائن قبل أن يأتيهم خبر إصابة ابنهم إصابة خطيرة في الرأس ونقله إلى المستشفى ودخوله العناية المركزة التي لم يبقى فيها طويلا قبل يتوفى.

" src="">


الأسرة تكشف شهادة شهود العيان


وكشفت الأسرة أنه في يوم الواقعة وأثناء وقوف عمر في محل العمل جاء شخص يبلغ من العمر 67 عاما وجلس في أحد الأماكن الخاصة بتقديم المشروبات وعندما سأله عمر عن المشروب الذي يريد أن يحتسيه فأخبره أنه يريد شئ، ليبادر المجني عليه بأنه "محل أكل عيش ولازم تشرب حاجة"، ولكن عندما تشاجر معه الرجل تأسف له عمر وتركه يجلس وذهب لمباشرة عمله وانتهى الأمر.


أسرة عمر تطالب بالقصاص للمجني عليه 


وتابعت الأسرة أن شهود العيان الذين كانوا يجلسون في المكان أن الجاني غادر المكان وبعد وقت قليل عاد ومعه بعض السيدات الذين فاجأوا المجني عليه بتكتيف ذراعيه من الخلف والقيام ليقوم الرجل المسن بتوجيه عدة ضربات للمجني عليه على الرأس ليسقط عمر مغشيا عليه قبل نقله إلى المستشفى ولكنه توفي نتيجة كسر في الجمجمة ونزسف حاد.

وأشارت الأسرة إلى أنهم لا يعرفون الجاني وليس هناك علاقة تجمع الجاني بعمر ولم يره من قبل إلا في ذلك اليوم حيث جاء الجاني من أجل حالة خاصة به في المستشفى التي يعمل أمامها المجني عليه، مطالبين بالقصاص العادل والعاجل لابنهم الذي راح غدرا في محل لقمة عيشه.

تابع موقع تحيا مصر علي