عاجل
الثلاثاء 05 مارس 2024 الموافق 24 شعبان 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

هل يقود أبو جبل الفراعنة للنهائي الثاني على التوالي بعد إصابة الشناوي؟

محمد الشناوي وأبو
محمد الشناوي وأبو جبل

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، تفاصيل إصابة محمد الشناوي حارس مرمى الفراعنة، بعدما خضع اللاعب للفحوصات الطبية والتي أكدت إصابته بخلع في الكتف، خلال مشاركته بالأمس أمام الرأس الأخضر في المباراة التي تعادل في المنتخبين. 

إصابة محمد الشناوي وغيابه عن كأس الأمم الإفريقية 

وتعادل منتخب مصر أمام الرأس الأخضر بنتيجة هدفين لكل منتخب، خلال المواجهة التي جمعت بينهما على ستاد فيليكس هوفويت ضمن منافسات الجولة الثالثة من المجموعة الثانية ببطولة كأس الأمم الأفريقية، التي تقام في كوت ديفوار وتستمر حتى 11 فبراير المقبل.

وجاءت إصابة محمد الشناوي في كرة الهدف الثاني للرأس الأخضر، بعدما جاء الهدف بعد تسديدة قوية من بريان من داخل منطقة الجزاء داخل الشباك.

وخرج محمد الشناوي من المباراة بعد الإصابة، وحل مكانه محمد أبو جبل حارس البنك الأهلي والذي شارك في الدقائق الأخيرة من المواجهة المثيرة بين مصر والرأس الأخضر. 

غياب الشناوي عن منتخب مصر 

وأصبح محمد الشناوي وبشكل رسمي خارج بطولة كأس الأمم الإفريقية حتى نهايتها، خاصة بعدما أكدت الفحوصات الطبية أن اللاعب يحتاج إلى تدخل جراحي عاجل. 

ويسافر مساء اليوم الثلاثاء محمد الشناوي حارس مرمى منتخب مصر الأول لكرة القدم إلى ألمانيا لإجراء بعض الفحوصات الطبية لدى احد الأطباء المتخصصين في إصابات الكتف.

وتم التنسيق بين المنتخب و النادي الأهلي لسفر محمد الشناوي اليوم إلى ألمانيا بعد صعوبة استكمال مباريات بطولة أمم أفريقيا ، بسبب الإصابة بخلع في الكتف.

أبو جبل يقود حراسة مرمى منتخب مصر 

وبدأت الجماهير المصرية تتذكر النسخة الماضية من بطولة أمم أفريقيا، في الكاميرون، بعدما تكرر السيناريو بإصابة محمد الشناوي، ومشاركة محمد أبوجبل بدلاً منه في مباراة كاب فيردي مساء أمس.

وبنفس السيناريو باختلاف المباريات، حيث تعرض محمد الشناوي للإصابة في مباراة منتخب مصر أمام كوت ديفوار في دور الـ 16 من البطولة، وشارك أبو جبل كبديل في المباراة، وقاد منتخب مصر بعدما تصدى لركلة جزاء حاسمة في المباراة والتي صعدت الفراعنة لدور الـ 8 أمام المغرب وقتها. 

وقدم محمد أبو جبل أداءًا رائعًا في البطولة واستطاع هو وجميع لاعبي المنتخب الوصول إلى النهائي أمام السنغال، حيث خسر الفراعنة اللقب في النهاية بفضل ركلات الجزاء الترجيحية. 

وتأمل الجماهير المصرية في تكرار السيناريو والوصول إلى النهائي مرة أخرى من أجل التتويج بالنجمة الثامنة في تاريخ الفراعنة بعد غياب دام لأكثر من 13 عام، حيث تعد آخر بطولة توج بها منتخب مصر هي بطولة 2010 أمام غانا في النهائي الشهير بهدف محمد ناجي جدو في الدقائق الأخيرة . 

تابع موقع تحيا مصر علي