عاجل
الثلاثاء 28 مايو 2024 الموافق 20 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

الراتب كان 4000 جنيه.. مرتضى منصور يروي تفاصيل رفضه طلب مبارك بتولي وزارة الشئون البرلمانية

مرتضى منصور
مرتضى منصور

قال المستشار مرتضى منصور، البرلماني السابق، ورئيس نادي الزمالك السابق، إن أول اتصال لينه وبين الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، كان عند وقوع حادق له بالسيارة في بنها، مشيرا إلى أن الأمر تكرر أيضًا مع الرئيس السيسي الذي قام بالاتصال به والاطمئنان عليه بعدما تعرض لضرب نار. بحسب تصريحاته.

مرتضى منصور يروي تفاصيل اتصال مبارك به ورفضه حقيبة وزيرة الشئون البرلمانية

وأضاف "منصور"، خلال استضافته ببرنامج الصندوق الأسود، تقديم عمار التقي، الإعلامي الكويتي، ويرصده تحيا مصر، أن "مبارك" عرض عليه تولي منصب وزير مجلسي الشعب والشورى بدلا من كمال الشاذلي،  فطلبت أن أعرب راتبي، فقالي لي 4 آلاف جنيه، قولت له في الساعة؟.. فرد عليا: لا في الشهر بس اطمأن في ظرف بييجي من المجلس فيه 6 آلاف جنيه، يبقا كله 10 آلاف جنيه في الشهر.

وتابع المستشار مرتضى منصور: "يعني 10 آلاف جنيه آلاقي الجرايد شتماني ومعولي طلبات إحاطة والمعارضة بتشتمتني وبليل آلاقي المذيعيين بيشتموني.؟.. لأ أنا كده ملك.. قالي طب فكر، فولتله لأ ده قرار نهائي".

مرتضى منصور يرد على مقولة "دلوعة النظام.. أي حد هيقول كده أقوله يا كلب!.

وأوضح المستشار مرتضى منصور، أن البعض يقول أن النظام مدلع مرتضى ومقعده على حجره.. طبعا ده لأ وأنا مش عايز الحجر ده.. أنا فصلت في عهد عبد الناصر وتم حبسي في عهد السادات في 31 يومًا، وأخذت 3 سنين في قضية سيد نوفل واتخفضت سنة وبعدها في قضية موقعة الجمل خدت 16 سوم سجن، وفي عهد الرئيس السيسي خدت سجنت شهر.

وأردف مرتضى منصور: "لقائي الأول مع جمال مبارك كان في 2002 لما الزمالك أخد أفضل نادي في العالم، وقالي أنا عايز أعرب إزاي نجحت.. ومبارك كلمني أكثر من 20 مرة.. وقالي إيه حكاية الصورة".

مرتضى منصور: الفارس مبدخلش لحد وهو واقع مع الحصان

وقال : "الفارس ميدخلش لحد وهو واقع مع الحصان.. وده مبدأي.. والحصان هو السلطة، لما يكون سابق أي حد ممكن يقول أي كلام.. زي حسني مبارك كده لما مشي بقا كله يشتم فيه".

تابع موقع تحيا مصر علي