عاجل
الأربعاء 24 يوليو 2024 الموافق 18 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

مسؤول: إطلاق 3 قذائف هاون بالقرب الرصيف البحري الأمريكي بغزة

الرصيف البحري الأمريكي
الرصيف البحري الأمريكي بغزة

كشف مسؤول أمريكي عن سقوط 3 قذائف هاون، الأربعاء، بالقرب من موقع التفريغ المخصص للرصيف البحري الذي أقامه الجيش الأمريكي لتوصيل المساعدات لسكان غزة.

وأكد في تصريح لشبكة "سي إن إن" الأمريكية أن قذائف الهاون لم تسبب أي إصابات أو أضرار، وأن ليس من الواضح في هذه المرحلة الهدف من إطلاق القذائف.

لم تحدث أضرار بقسمي الرصيف

وأشار المسؤول إلى أن قذائف الهاون لم تلحق أضراراً بقسمي الرصيف، مشيراً إلى أنهما "غير متصلين بساحل غزة في الوقت الحالي".

وبحسب الشبكة، "يظل الرصيف الذي سيتصل في النهاية بالساحل بعيداً عن الشاطئ، في حين يقع الرصيف العائم حالياً في ميناء أشدود الإسرائيلي بعد اكتماله".

سقوط قذائف هاون قبل أسبوعين

وقبل أسبوعين، سقطت قذائف هاون على المنطقة نفسها بالقرب من موقع تفريغ المساعدات الإنسانية التي ستنطلق من الرصيف، في هجوم لا علاقة له بالرصيف بحسب مسؤول أمريكي.

تصريحات بايدن عن تزويد إسرائيل بالأسلحة

وجه الرئيس الأميركي جو بايدن تحذيرا من أن بلاده لن تزود إسرائيل بأنواع محددة من الأسلحة في حال شنت هجوما على مدينة رفح جنوبي قطاع غزة، مؤكدا أن القنابل التي قدمتها واشنطن لتل أبيب استخدمت في قتل المدنيين في غزة.

وخلال مقابلة أجرتها معه شبكة "سي إن إن" الإخبارية، قال بايدن -ردا على سؤال حول السبب الذي دفع إدارته الأسبوع الماضي إلى تعليق إرسال شحنة قنابل إلى إسرائيل- إن "مدنيين قُتلوا في غزة بسبب هذه القنابل، وهذا أمر سيئ".

لن أزودهم بالأسلحة التي استُخدمت في السابق ضد المدن

وحذر من أنه إذا دخل الإسرائيليون إلى رفح، فلن أزودهم بالأسلحة التي استُخدمت في السابق ضد المدن، مضيفا: "لن نسلمهم الأسلحة والقذائف المدفعية التي استُخدمت" حتى الآن في الحرب على قطاع غزة.

وهذه هي المرة الأولى التي يضع فيها بايدن صاحب الـ 81 عاما بصورة علنية شروطا للدعم العسكري الأميركي لإسرائيل، لكنه أكد أن الولايات المتّحدة ستواصل "ضمان حماية إسرائيل بواسطة القبة الحديدية".

توغل لم يطل مراكز سكانية

وبشأن الهجمات الإسرائيلية الأخيرة في رفح أقصى جنوب قطاع غزة والتي يتكدس فيها أكثر من مليون نازح فلسطيني، وصف بايدن العملية بأنها توغل لم يطل "مراكز سكانية"، في إشارة إلى أنها ليست عملية برية واسعة النطاق تستدعي رد فعل من إدارته.

وأضاف بايدن أنه حذر بوضوح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وحكومة الحرب "من أنهم لن يحظوا بدعمنا إذا دخلوا إلى المراكز السكانية"، لكنه أكد أن إسرائيل لم تتجاوز بعد الخط الأحمر بشأن رفح.

تابع موقع تحيا مصر علي