عاجل
الجمعة 19 يوليو 2024 الموافق 13 محرم 1446
رئيس التحرير
عمرو الديب

بقيمة تصل إلى 910 ملايين دولار

مصادر: مصر تبرم أكبر صفقة لاستيراد الغاز المسال

غاز
غاز

 كشفت مصادر داخل وزراة البترول والثروة المعدنية،  أن مصر أبرمت صفقة ضخمة لاستيراد الغاز المسال، بقيمة تتراوح بين 880 و910 ملايين دولار، لتصبح بذلك أكبر مناقصة في تاريخ البلاد في هذا المجال.

تفاصيل الصفقة الضخمة للغاز

وأفادت المصادر أن الهيئة العامة للبترول تولت عملية طرح المناقصة للمرة الأولى نيابة عن الشركة القابضة للغازات الطبيعية "إيجاس"، وذلك بفضل علاقاتها القوية وتعاونها مع كبار الشركات العالمية في سوق الغاز المسال. 

الهيئة معروفة بدورها المحوري في التعامل مع جميع مناقصات واردات وصادرات البترول ومشتقاته في مصر.

المناقصة الأصلية كانت تتضمن استيراد 17 شحنة من الغاز المسال، إلا أنه تم زيادة العدد ليصل إلى 20 شحنة، مما جذب اهتمام أكثر من 15 من كبار الشركات العاملة في هذا القطاع. وفقًا للمصادر، من المقرر أن تصل اثنتين من الشحنات الإضافية في شهر أغسطس، فيما ستصل الشحنة الثالثة في شهر سبتمبر.

هيئة البترول تبرم صفقة تاريخية لاستيراد الغاز المسال

في خطوة تعتبر الأكبر في تاريخ مصر بمجال استيراد الغاز المسال، قامت الهيئة العامة للبترول بطرح مناقصة نيابة عن "إيجاس"، حيث فازت هذه المناقصة التي تضم 20 شحنة بقيمة تتراوح بين 880 و910 ملايين دولار.

وجاءت هذه المناقصة نتيجة للعلاقات الواسعة والتعاون المثمر الذي تتمتع به الهيئة مع كبار اللاعبين في سوق الغاز المسال العالمي. يشار إلى أن المناقصة التي طرحت في البداية كانت تشمل 17 شحنة فقط، ولكن تم رفع العدد إلى 20 شحنة نظراً للإقبال الكبير من قبل الشركات العالمية، حيث أبدى أكثر من 15 كياناً اهتمامهم بالمشاركة.

وقد أوضحت المصادر أنه سيتم تسلم الشحنات الإضافية خلال أغسطس وسبتمبر المقبلين، مما يعزز من احتياطيات البلاد ويضمن استمرارية التوريدات خلال الفترات القادمة.
 

وقي وقا سابق، وصلت أول شحنة من الغاز المسال، وبالتحديد صباح الإثنين الماضي،الموافق 1 يوليو، إلى العين السخنة.

عمليات نقل الغاز المسال 

وتبدأ عمليات نقل الغاز المسال الذي يرصده تحيا مصر إلى الوحدة العائمة هوج جاليون للغاز الطبيعي المسال لبدء عملية ضخها في الشبكة القومية للغاز المصرية، لحل أزمة الكهرباء في مصر.

كمية ناقلة الغاز المسال 

وتحمل ناقلة الغاز المسال، كمية تقدر بنحو 3.5 مليار قدم مكعبة من الغاز، ومن المقرر تحويل الشحنة من الغاز المسال إلى الغاز الطبيعي ليتم ضخها في الشبكة القومية للغاز المصرية خلال الأسبوع الجاري.

وكان أوضح نائب رئيس هيئة البترول الأسبق المهندس مدحت يوسف، في مداخلة هاتفية لبرنامج حضرة المواطن الذي يعرض عبر شاشة الحدث اليوم، ان ما حدث هو انه كان هناك خطه هو استراتيجية واضحه هو ان مصر سوف تزود مصادر توليد الكهرباء في مصر من مصادر مختلفة، وكان منظور ان يتم الاستغناء عن الاعتماد بشكل كبير جدا على الطاقة الاحفورية المتمثلة في الغاز الطبيعي والمازوت نتيجة التلوث وخلافه.

وأضاف، أن الحل البديل الذي وضع في استراتيجية مصر وهو ان نقوم بعمل احلال في هذه الطاقه الاحفوريه بالطاقة الجديدة والمتجددة وتم وضع تصور تحديد فترات زمنيه لدى يتم فيها الاحلام ولم يحدث هذا على الاطلاق.

ولفت إلى أنه كان من المنظور أن نصل إلى نحو 25% من انتاجي الكهرباء من الطاقه المتجدده ولكن هذا لم يحدث على وانما حدث اليوم هو ان استخدام الطاقة المتجددة لانتاج الكهرباء لم يتجاوز 6% فقط وقد عاد الاعتماد مره اخرى على الطاقه الاحفورية بشكل كبير جدا.

نائب رئيس البترول الأسبق: الغاز الطبيعي في مصر والمازوت لهم طبيعة خاصه

وأشار إلى أن الغاز الطبيعي في مصر والمازوت لهم طبيعة خاصه وخصوصا ان الحقل الرئيسي وهو حكم ظهر انتاجه في منحنى وبالتالي انه في اول خمس سنوات يكون انتاجه بشكل اقتصادي ثم بعد ذلك يعود الى التناقص بطبيعة الاحلال الطبيعي للحقول.

تابع موقع تحيا مصر علي