عاجل
الثلاثاء 05 مارس 2024 الموافق 24 شعبان 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

حملت منه سفاحا

خاص لـ تحيا مصر.. نص اعترافات قاتلة زوجها بمساعدة عشيقها في الزيتون

سيدة - أرشيفية
سيدة - أرشيفية

جريمة سيدة الزيتون والتي أنهت حياة زوجها بمساعدة عشيقها وذلك بعد إقامتهم علاقة غير شرعية سويا وحملها منه سفاحا، ويرصد موقع تحيا مصر التفاصيل الكاملة في الواقعة وإعترافات المتهمة في القضية رقم 5200 لسنة 2019 جنايات قسم شرطة الزيتون، وذلك بعدما رفضت محكمة النقض برئاسة المستشار كمال قرني وعضوية المستشارين هاني فهمي محمد السنباطي و أحمد قزامل الدكتور أحمد عاصم عجيلة وأمانة سر إسماعيل توفيق الطعن المقدم منها وأيدت حكم الجنايات.

نص إعترافات قاتلة زوجها في الزيتون

حيث إعترفت المتهمة الأولى في قضية الزيتون أثناء التحقيقات حيث قررت بأن زوجها علم بخيانتها له وكان يردد لها بين الحين والأخر - أنا مش عارف سامحتك ليه ورجعتك البيت - حتى أنجبت ابنهما الثالث وبعد ذلك ظلت الشكوك تدور حولها بسبب تصرفاتها وحديثها المتكرر في الهاتف واتصالها برقم هاتفي معين أكثر من مرة، بالإضافة إلى التدوينات الخاصة بها على الفيسبوك الخاص بها، وكانت تحاول بين الحين والآخر إقناع زوجها ببراءتها وأنها لا علاقة لها من قريب أو بعيد بالخيانة، حتى رضخ لها الزوج وبدأت تبتعد عنه كلما أراد معاشرتها.

وتابعت المتهمة في قضية الزيتون قائلة «كنت على علاقة غير شرعية بالمتهم الثاني، ولقيته بيتصل بيا وكلمته ورديت عليه وكنا بنتكلم مع بعض في الشات، وبعدها كان بيجيلي البيت أو أروح له بيته وبعدها اتفقنا أننا نخلص منه، وأني أحط له منوم في الشاي، كل ما يكون عايز العلاقة الزوجية، وحرمت العلاقة الزوجية تماما عنه، وراحت تقيم العلاقة المحرمة مع عشيقها وترسل له رسائل العشق والغرام، وقلبها يمتلئ بالحقد ضد زوجها.

وأكملت الزوجة المتهمة في قضية الزيتون، أنها كانت تأخذ من أموال زوجها وتعطي إلى عشيقها بسبب تعثر الأخر ماليا، وكانت في هذا الوقت قد منعت زوجها من معاشرتها فحملت من المتهم الثاني وسعدت بالحرام، ثم أجهضت الحمل وظل المتهم الثاني يزين لها فكرة التخلص من زوجها بين المستقبل الأفضل والإقتراب لها، وطلب منها التخلص منه بالقتل إلا أنها ترددت خشية افتضاح أمرهم إلا أن المتهم الثاني طلب منها وضع السم لزوجها في الطعام.

وأختتمت المتهم قائلة «لقيت محمد عشيقي بيكلمني ويقولي هو أنتي مش عايزة تخلصي ولا أيه، ونعيش مع بعض بعيد عنه، أنتي مش قولتي مشكلتك الوحيدة هو، خلينا نخلص منه، وساعتها قولت له ماشي أنا عايزة أخلص منه، قالي أنا أعرف حد بيجيب سم نقدر نجيبه وتحطيه، وساعتها قولت له لا أخاف أحسن العيال ياكلوا مع أبوهم ويموتوا وقالي لا متحطيش في أكلهم حطيله هو بس، وأنا قولت هو متعود يشرب شاي أحطهوله في الشاي، وساعتها قالي عشيقي أن السم تمنه 10 آلاف جنيه».

تحقيقات قضية الخيانة الزوجية في الزيتون

وجاء في أوراق القضية والتي تضمنت اعترافات المتهمة الأولى عند إجراء النيابة العامة المعاينة التصويرية وأجرت محاكاة لكيفية دس السم للمجني عليه وأرشدت عن مكان كيس السم المستخدم في الجريمة، وكذلك اعترف المتهم الثاني أمام القاضي المختص بالنظر في تجديد حبسه وقد ثبت من محضر استماع وتفريغ وكيل النيابة المحقق المحتوى المكالمة المسجلة على هاتف المجني عليه والمودعة على القرص المدمج والفلاشة التي أرسلها ابن شقيق المجني عليه من هاتف المجني عليه لهاتفه عبر تطبيق الواتس اب فتبين أن مدتها خمس عشرة دقيقة وثلاث وثلاثون ثانية وأن أطرافها هما المتهمان الأولى والثاني وأفرغ محتواها في محضره.

دلت تحريات الرائد رئيس مباحث قسم شرطة الزيتون على صحة ارتكاب المتهمين واقعة قتل المجني عليه بالمسم والاشتراك فيها وحيث إن الواقعة على السياق المتقدم قد استقام الدليل على ثبوتها في حق المتهمين أنجي وماهر ومحمد من أدلة قولية وفنية متساندة لها أصلها الثابت في الأوراق.

وقد ثبت من تقرير الهيئة الوطنية للإعلام أن المضاهاة الصوتية أسفرت عن أن صوت المتهمة الأولى مطابق لصوت أنجي في المحادثة الهاتفية المسجلة وأن المتهم الثاني مطابق لصوت محمد بتلك المكالمة وقد أسفر بحث المادة المسجلة أنها تسير بصورة طبيعية ولا توجد تدخلات عليها بالحذف أو الإضافة، كما تبين وجود سبع مكالمات من هاتف المجني عليه لهاتف المتهم الثاني في الفترة ما بعد الوفاة حتى قبل دفن الجثمان.

وقد ثبت من تقرير الصفة التشريحية أن الإصابة الموصوفة والمشاهدة تشريحياً بيسار الصدر هي إصابة حيوية حدثت من المصادمة بجسم صلب أرضا أياً كان نوعه وهي بسيطة وسطحية وغير كافية في حد ذاتها لإحداث الوفاة وأنه عثر بالعينات المأخوذة من جثة المجني عليه على آثار مادة الميتوميل Methyl وهي من البيدات الكارباماتية - وأن الواقعة جائزة الحدوث وفق التصوير الوارد بمذكرة النيابة العامة وفي تاريخ معاصر وتعزى الوفاة إلى التسمم بالمبيدات الحشرية وما نتج عنه من توقف الدورة الدموية والتنفسية أدى إلى الوفاة .

النقض ترفض طعن الزوجة الخائنة وعشيقها

وقد أرفق بتقرير الصفة التشريحية تقريري الإدارة المركزية للمعامل الكيمائية بمصلحة الطب الشرعي الأول ثابت به أن بتحليل العينات المأخوذة من المجني عليه وهي محتويات معدة ، كلى + ومثانة ، جزء من الكبد ، جزء من الكفن ، جزء من التابوت ، ارتشاحات ، جدار المعدة والأمعاء ، وقطعة قماش من ملابس المتوفى متر بها على آثار مادة الميتوميل Methyl وهي من المبيدات الكارباماتية ، والتقرير الثاني ثبت منه أن كيس البيج المضبوط بمعرفة  وكيل النيابة المحقق بإرشاد المتهمة الأولى يحتوي على مادة الميتوميل Methyl وهي من البيدات الكارباماتية وقد وزن الكيس بما يحتوي ٨٢,٣ جرام ) اثنان وثمانون جراماً وعشرون سنتيجراماً ) .

ومن جانبها رفضت محكمة النقض الطعن المقدم من كلا من المتهمة “إنجي. م” والمتهمان  “محمد .خ” و"عادل . ي" في قضية النيابة العامة رقم ٥٢٠٠ لسنة ۲۰۱۹ جنايات قسم شرطة الزيتون بقتل زوجها عمدًا مع سبق الإصرار والترصد حيث دست له على فترات متباعدة بطعامه وشرابه مبيد حشري،بمساعده عشيقها وآخر أغوته بمعاشرة جنسية وأيدت حكم الإعدام شنقًا الصادر ضدها والمؤبد بحق المتهمين الآخرين.

وأسندت جهات التحقيق للمتهمة أنها قتلت زوجها المجني عليه “ سامح. ذ” غالي عمداً بأن دست له على فترات متباعدة بطعامه وشرابه مبيد حشري  حتى أظهرت للكافة أن به علة مرضية لتضع له بين ليلة وضحاها جرعتين متتاليتين قاصدة إزهاق روحه مما نتج عنه تراكم المادة الفعالة  داخل جسد ضحيتها مما أدى توقف في وظائف التنفس وتوقف الدورة الدموية فأودت بحياته.

تابع موقع تحيا مصر علي