عاجل
الثلاثاء 28 مايو 2024 الموافق 20 ذو القعدة 1445
رئيس التحرير
عمرو الديب

قيادات حزبية وبرلمانية تُثمن جهود الدولة المصرية في تمديد الهدنة الإنسانية ليومين إضافيين..ويتحدثون لـ تحيا مصر: تأكيد على دور مصر لتحقيق السلام

غزة
غزة

أكدت قيادات حزبية وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ، على أهمية الدور الذي تلعبه مصر في دعم القضية الفلسطينية، والسعي نحو تمديد الهدنة الإنسانية في قطاع غزة بين فصائل المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال الإسرائيلي، بهدف الوصول إلى وقف دائم لإطلاق النار، وللتخفيف من معاناة الشعب الفلسسطيني، وتدفق المزيد من المساعدات الإنسانية والإغاثية والطبية والوقود لفطاع غزة.

تحيا مصر  

وأشاروا أن مجهودات الدولة المصرية إزاء القضية الفلسطينية نالت إعجاب وتقدير الدول الآوربية، وتمكنت من تغيير الرأي العام العالم اتجاه الأزمة، داعين المجتمع الدولي للإستجابة لرؤية مصر وإحياء عملية السلام الشامل والعمل على حل الدولتين وإقامة دولة فلسطينية مستقلة عبر حدود يونيو 1967.

رئيس حزب الاتحاد: جهود مصر لتمديد الهدنة بقطاع غزة يعكس قوتها في المنطقة ورعايتها لحقوق الشعب الفلسطيني

وفي هذا الصدد، أكد رضا صقر، رئيس حزب الاتحاد، أن نجاح الجهود المصرية بمد الهدنة الإنسانية المؤقتة في قطاع غزة بين حماس وإسرائيل، تعبر عن الدور المحوري الذي تقوم به مصر في تلك القضية، كما يعبر بشكل واضح عن قوة الدولة المصرية.

وأضاف صقر في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، أن مد الهدنة في قطاع غزة، يمثل نجاحًا جديدًا لجهودها في احتواء الموقف، ليكون نقطة انطلاقة نحو وقف شامل لإطلاق النار، والبدء في مفاوضات جادة وعادلة لتحقيق تطلعات الشعب الفلسطيني، التي تتبناها مصر وتحمل عبئها.

وأشار رئيس حزب الاتحاد، إلى أن الموقف المصري يحظى بتقدير دولي كبير، حيث تقود مصر الجهود التي تجنب المنطقة توسيع نطاق الحرب، والتي سيكون لها تبعات مدمرة لكل الأطراف، وهو ما تواجهه مصر.

وقال المستشار رضا صقر  رئيس حزب الاتحاد، إن الدولة المصرية حققت إنجازات ومشروعات تنموية بمحافظة سوهاج خلال عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي غير مسبوقة، وهذا توثيق لاهتمام الرئيس بالصعيد الذي نحييه على التنمية الشاملة التي حققها في صعيد مصر.

وأوضح صقر، أن الانتخابات الرئاسية تأتي في توقيت حساس ومنطقة تموج بصراعات، ومخططات تحاك من أجل تفكيك الدول وتقسيمها، كي يتم السيطرة على ثرواتها، وهو ما رأيناه بالفعل في عدد من الدول التي انهارت ويعيش شعبها حاليا مأساة.

نائب بـ«الشيوخ» يُثمن الجهود الدبلوماسية المصرية في تمديد الهدنة بغزة..ويؤكد لـ تحيا مصر: مصر تملك مفاتيح السلام بالشرق الأوسط

ثمن النائب عاطف علم الدين، عضو مجلس الشيوخ جهود الدولة المصرية في إتمام الهدنة وتبادل الأسرى بين فصائل المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال الإسرائيلية، مشيرًا أن مصر بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي بذلت جهودًا دبلوماسية كبيرة لرفع المعاناة عن الشعب الفلسطيني منذ اندلاع الأزمة على القطاع. 

وقال عضو مجلس الشوخ، أن جهود الدولة المصرية نالت إعجاب وتقدير معظم الدول الأوروبية، لموقفها الثابت والراسخ اتجاه القضية الفلسطينية، وسعيها الدؤوب لوقف مسلسل نزيف الدماء الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني على يد قوات الاحتلال الصهيوني الغاشم.

وأشار النائب عاطف علم الدين في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، أن تلك الوساطة تؤكد على محورية الدور المصري في المنطقة كدولة تحمل مفاتيح السلام والأمن بمنطقة الشرق الأوسط، مؤكدًا أن اتفاق الهدنة يعد انفراجة للوضع القائم في غزة منذ أكثر من 45 يومًا، حيث يقع أهالي القطاع تحت وطأة القصف والحصار الإسرائيلي، وقد أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى على ضرورة أن يكون الاتفاق خطوة لتهدئة مستدامة والدخول في مسار تفاوض عادل يحفظ حقوق الشعب الفلسطيني.


وأوضح عضو مجلس الشيوخ، أن جهود الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي وراء إعلان هذه الهدنة، بجانب جهود دولة قطر الشقيقة، لافتًا أن هذه التحركات هي السبب الرئيسي في نجاح الوساطة المصرية القطرية في الوصول إلى اتفاق لتنفيذ هدنة إنسانية في قطاع غزة، وتبادل المحتجزين لدى الطرفين.

وأكد أن هذه الهدنة تساعد على وقف إطلاق النار وفرصة لإدخال المساعدات الإنسانية إلى أهالينا في فلسطين، وتساعد الهدنة على وقف نزيف الدماء وإزهاق الأرواح ومسلسل الاعتداء على المستشفيات بشكل غاشم، الذي مارسه جيش الاحتلال على مدار الأيام الأخيرة ضد الشعب الفلسطينى الأعزل. 


وأضاف عضو مجلس الشيوخ، أن الرئيس السيسي أكد على  أن الإتفاق قد يدفع جميع الأطراف للوصول إلى حل سياسي، يتضمن استمرار صفقات تبادل الأسرى والمحتجزين، خاصة وأن الجهود المصرية مستمرة من أجل تذليل العقبات أمام إتمام اتفاق الهدنة وصفقة تبادل الأسر.

وتابع:" الدولة المصرية ستظل الداعم والمساند الأول للقضية الفلسطينية، من أجل الوصول إلى حلول نهائية ومستدامة تحقق العدالة وتفرض السلام وتضمن حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة والمتمثلة في إقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشريف، وذلك ما يؤكد أن موقف الرئيس عبد الفتاح السيسي كان ثابتًا وراسخًا منذ أحداث عملية طوفان الأقصى، لافتًا إلى أن هذا الموقف الحاسم تجاه رفض المخطط الذي يستهدف التهجير القسري للفلسطينيين ودفعهم نحو دول الجوار، والاعتداء الغير مبرر من الجانب الإسرائيلي، كان له دور فاعل في منع تصفية القضية الفلسطينية.

مثمنًا موقف الدولة المصرية فى تمديد الهدنة في قطاع غزة..الطماوي لـ تحيا مصر: تؤكد على دور الدولة المصرية المحوري في المنطقة 

قال النائب إيهاب الطماوي، وكيل لجنة الشئون الدستورية و التشريعية بمجلس النواب،  أن الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي نجحت في التوصل لاتفاق لتمديد الهدنة في قطاع غزة، وذلك بالتنسيق مع قطر و الولايات المتحدة الأميركية. 

وأضاف الطماوي في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، أن مصر تسعى لإقرار السلام القائم على العدل وفقًا لمقررات الأمم المتحدة و أساس الحل هو حل الدولتين، مع التأكيد التام والقاطع على رفض كافة صور العدوان الإسرائيلي الغاشم على القطاع، من تهجير قسري ومجازر إبادة جماعية وعمليات تطهير عرقي وغيرها من كاغة الصور العنيفة والآثمة التي يقوم بها الاحتلال الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني الأعزل. 

وثمن الطماوي دور الرئيس عبدالفتاح السيسي و مؤسسات الدولة المصرية في دعم تمديد الهدنة و استمرار تدفق دخول المساعدات الإنسانية والإغاثية والوقود لقطاع غزة. 

وأشاد الطماوي بأصطفاف المصريين خلف القيادة السياسية الرشيدة المتمثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدًا أن تماسك المصريين شعبًا و مؤسسات كلمة السر و حجر الزاوية الذي يمكن البناء عليه، والإنطلاق منه إلى آفاق جديدة من العمل الوطني على كافة المسارات سواء كانت العلاقات الخارجية أو دور مصر المحوري في إقرار السلم و الأمن الدوليين، وعلى الصعيد الداخلي في استمرار خطط التنمية المستدامة لمصلحة الشعب المصري.

تابع موقع تحيا مصر علي